سباق مناصب بين الانتقالي وهادي على انقاض الأمن في عدن

اخترنا لك

انزلقت عدن، الاثنين، مجددا في اتون فوضى جديدة مع تسجيل جرائم مرعبة خلال الساعات الماضية ..

يتزامن ذلك مع سباق جديد بين هادي والانتقالي على المناصب ما يشير إلى انها عمليات مدبرة.

خاص – الخبر اليمني:

وسجلت المدينة خلال الساعات الماضية، وفق مصادر  إعلامية، حادثتي اختفاء فتاة وشاب ، في وقت نشطت فيه عصابات سرقة السيارات والتي لم تستثني  مبار مسؤولي المحافظة  واخرهم مدير عام مديرية صيرة  إبراهيم منيعم.

تأتي هذه الحوادث المتصاعدة عشية صراع  تشهده المدينة بشأن مناصب الأمن ما قد يغرقها  بمزيد من الفوضى.

في السياق،  اصدر مدير امن عدن المحسوب على هادي قرار بتعيين مدير جديد لمصلحة الهجرة والجوازات في عدن في ضربة للانتقالي الذي كان يسيطر على هذا القطاع.

يتزامن ذلك مع  تحرك اماراتي لتعيين شلال شائع ، مدير الأمن السابق، والمتهم بتدبير  الفوضى في المدينة ردا على اقصائه،  رئيس لجهاز مكافحة الإرهاب في الجنوب، وفق ما أفادت به وكالة اسوشيتد برس.

مراسل الوكالة الامريكية في اليمن، احمد الحاج، نقل عن مسؤولين في حكومة هادي قولهم  إن الامارات تحاول اقناع الأمريكيين الذي تلقوا 3 ترشيحات من حكومة هادي باختيار شائع  الذي لا يزال يحتفظ بقوة كبيرة بينها فصيل “مكافحة الإرهاب”.

ومنذ اداراتها لمدينة عدن في العام 2017 عبر فصائل الانتقالي المستحدثة نجحت الإمارات باستهداف خصومها وتحديدا في حزب الإصلاح بحجة “مكافحة الإرهاب” وقد استهدفت العشرات من ناشطيه وقاداته على راسهم رئيس فرعه في عدن والذي أوكلت مهمة استهدافه لفريق اجنبي استقدمتهم كمرتزقة ، وفق ما نقله موقع بازفيد الأمريكي في وقت سابق.

 

 

 

أحدث العناوين

لأول مرة.. إجراء عملية جراحية في إيران بواسطة روبوت محلي الصنع

أجريت في العاصمة الايرانية طهران في مستشفى الإمام الخميني، ومستشفى سينا في طهران، عملية جراحية عن بعد عن طريق...

مقالات ذات صلة