النخالة: سنقاتل الصهاينة على مدار الوقت حتى يرحلوا

اخترنا لك

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة إن غزة اليوم تسجل تاريخا جديدا في الدفاع عن فلسطين والقدس والأقصى، موضحا  أن المقاومة في ملحمة جديدة ومعركة كبرى على أرض فلسطين كل فلسطين، في غزة والضفة والقدس والأراضي المحتلة عام 1948.

وقال النخالة خلال مشاركته في مهرجان تضامني مع غزة اليوم الاثنين في بيروت إن كيان العدو الإسرائيلي عاجز عن الدخول في مواجهة برية مع مقاومتنا ومستمر في قصف المدنيين الآمنين.

وأشار النخالة إلى أن سرايا القدس وكتائب القسام وكل قوى المقاومة تسجل صفحات جديدة في الدفاع عن المسجد الأقصى، وأن الشعب الفلسطيني والمقاومة يخوضون معركة القدس بكل قوة واقتدار في مختلف الأراضي الفلسطينية ورغم اختلال موازين القوى.

وجدد النخالة التأكيد على أن المقاومة صامدة وتسجل بطولات تاريخية جعلت “إسرائيل” أوهن من بيت العنكبوت مرة أخرى

وأضاف: “نحن اليوم نؤلم الصهاينة ونطيح بكبريائهم وهذا من أهم نتائج المعركة التي لم تنته بعد”، مشددا على أنه لا مكان للصهاينة في بلادنا ومنطقتنا وهم حتما إلى زوال.

ولفت إلى أن المقاومة ستستمر في قتال الصهاينة على مدار الوقت حتى يرحلوا، وستسقط أعلامهم وأحلامهم.

أحدث العناوين

US Ignites Wars then Calls for Peace: Senior Houthi Official

Director of the Presidency Office in Sana'a, Ahmed Hamed, said on Monday in a tweet on Twitter “America stirs...

مقالات ذات صلة