الآلاف يجوبون شوارع بيروت نصرةً لفلسطين

اخترنا لك

شهدت العاصمة اللبنانية بيروت، تظاهرات مؤيدة للشعب الفلسطيني وداعمة له في وجهة الاعتداءات الإسرائيلية.

الخبر اليمني – خاص

وقال الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني حنا غريب، إن اللبنانيين والفلسطينيين شركاء في المقاومة والدم، مضيفاً: تظاهرات بيروت إدانة صارخة لعمليات التطبيع التي جرت مع الاحتلال.

وسار حشد ضخم من اللبنانيين والفلسطينيين في شوارع بيروت انطلاقاً من مخيم مار الياس للاجئين الفلسطينيين الى ساحة رياض الصلح في وسط العاصمة اللبنانية، رافعين الاعلام الفلسطينية واللبنانية، بالإضافة الى لافتات ضد الكيان الاسرائيلي والعدوان الذي يشنّه على قطاع غزة وعمليات التهويد للضفة الغربية واستهداف المتظاهرين في الداخل المحتل.

وكما هو حال بيروت، خرجت عشرات المسيرات في الضفة الغربية المحتلة تنديداً بجرائم الاحتلال الاسرائيلي ودعماً لقطاع غزة بوجه العدوان الذي يدخل يومه التاسع على التوالي.

وتأتي هذه المسيرات استجابة لدعوة القوى الوطنية والإسلامية، التي دعت فعاليات للمشاركة الواسعة في الفعاليات الوطنية والجماهيرية، انطلاقا من مراكز المدن والقرى والمخيمات إلى مناطق التماس مع الاحتلال، مجسدين وحدة وطنية وتحت علم فلسطين، ومؤكدين دعوة لجنة المتابعة العليا في الأراضي المحتلة عام 48 بالإضراب الشامل.

وعمّ الإضراب الشامل، اليوم الثلاثاء، جميع الأراضي الفلسطينية ردًّا على عدوان الاحتلال الإسرائيلي المتواصل على الفلسطينيين، ودعما للمقاومة الباسلة.

يذكر ان قوات الاحتلال الإسرائيلي، تواصل ولليوم التاسع على التوالي، عدوانها على قطاع غزة، ما أسفر حتى اللحظة عن ارتقاء 213 شهيداً وإصابة 1442 مواطنًا جراء عدوان المتواصل والمتصاعد على قطاع غزة.

وخلال العدوان الأخير المستمر على القطاع عمد الاحتلال إلى قصف أغلبية منازل المدنيين دون سابق إنذار وفي ساعات الفجر حيث يكون الناس نياما.

وبدأ العدوان الاسرائيلي على غزة عندما قامت قوات الاحتلال الاسرائيلي في ال8 أيار مايو هجوماً على المصلين في منطقة الحرم القدسي الشريف وعلى سكان حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، حيث تنفذ شرطة الاحتلال الإسرائيلي إجراءات لطرد عائلات فلسطينية من منازلها، الأمر الذي ردت عليه فصائل المقاومة الفلسطينية باستهداف المستوطنات والقواعد العسكرية الاسرائيلية بهجمات صاروخية في الـ10 من أيار مايو.

ومنذ 13 نيسان/ أبريل المنصرم، توترت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة؛ جراء اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين، في القدس المحتلة، خاصة بحق المصلين والمرابطين في المسجد الأقصى ومحيطه، وعلى المتضامنين مع أهل حي الشيخ جراح، الذي تسعى سلطات الاحتلال إلى تهجيرهم قسرا من منازلهم لصالح المستوطنين.

أحدث العناوين

العثور على بقايا صاروخ أمريكي الصنع في موقع مجزرة التحالف في صعدة

كشفت مصادر إعلامية في محافظة صعدة عن العثور على بقايا صاروخ امريكي الصنع في موقع السجن الذي استهدفه التحالف...

مقالات ذات صلة