إحراق صور بن زايد .. مظاهرات بأبين دعماً للقضية الفلسطينية ورفضاً للتطبيع

اخترنا لك

خرجت مسيرات حاشدة في محافظة أبين رفضاً للتطبيع واحتفالاً بالإنتصار الكبير الذي حققته المقاومة الفلسطينية على العدوان الاسرائيلي في غزة.

الخبر اليمني – خاص

وجاب المواطنون في الشارع الرئيسي بزنجبار مرددين شعارات منها بالروح بالدم نفديك يا أقصى، وأكدوا أن هذه المسيرة تأتي تتويجاً للنصر الكبير الذي تحقق على يد المقاومة الفلسطينية وأحرقوا صورة لولي العهد الإماراتي و العلم الإسرائيلي .

وخلال المسيرة ردّد المتظاهرون هتافات تعكس فرحتهم بالنصر الكبير الذي تحقق على يد المقاومة الفلسطينية ورفضهم للتطبيع مع الكيان الصهيوني، كما قاموا بإحراق علم الكيان الإسرائيلي .

وقال بيان الفعالية:إن كيان الإحتلال الذي ما فتئ يتغطرس على أراضي فلسطين المحتلة منذ عام 48 م ، وينتهك المقدسات غير آبه بحرمة الزمان والمكان، ويوغل كعادته في قصف النساء والأطفال ومنازل المدنيين، قد لُقّن درسًا لن ينساه على يد المقاومة التي كانت صاحب الكلمة الأولى والأخيرة وكان لها اليد العليا التي وجهت صفعة أدمت وجه المحتل وأسقطت أسطورة امكانياته العسكرية الوهمية .

وأشار إلى أن الوحدة بين الفلسطينيين التي كانت إحدى ثمار النصر لامست الأمتين العربية والإسلامية بمختلف مشاربها ومذاهبها ، مؤكدة أن الإنقسامات المذهبية والطائفية ما هي إلا صناعة المشروع الصهيوني الذي نسف مع كل صاروخ أطلقته المقاومة على عاصمة الكيان، لافتاً إلى أن انتكاسة المشروع الصهيوني في فلسطين يعد بمثابة هزيمة لذات المشروع في اليمن عقب محاولته وضع لبناته الأولى في جزيرة سقطرى.

وحضر الفعالية عدد من منظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية والمكونات والمواطنون، كما شهدت مشاركة فاعلة للنساء اللواتي أثبتن حضورهن بقوة خلال المسيرة.

وسجّلت المقاومة الفلسطينية في غزة انتصارًا تاريخيًا على العدوان الاسرائيلي بعد أن طلبت سلطات الاحتلال وقفًا لإطلاق النار أحادي الجانب بعد معركة خاضتها المقاومة نصرةً للمسجد الاقصى والمقدسيين، وكان لها الرشقات الصاروخية الأولى والأخيرة فيها.

وخلال العدوان الإسرائيلي تمكنت المقاومة الفلسطينية من استهداف المستوطنات الصهيونية بمئات الصواريخ، حيث كانت كل مدن الاحتلال تحت النار.
هذا توافدت حشود يمنية في سيئون بمحافظة حضرموت للإحتفال بانتصار المقاومة الفلسطينية على الكيان الإسرائيلي وعبروا عن رفضهم لتطبيع دول عربية مع الكيان.

وتجمّع المواطنون إلى الساحة العامة لقصر الكثيري في سيئون، حيث رددوا شعارات مؤيدة للمقاومة الفلسطينية على وقع أغاني شعبية يمنية.

أحدث العناوين

National Women’s Committee Condemns Kidnapping, Torture of Al-Qahali

The National Women’s Committee in Sana'a condemned on Thursday the kidnapping and torture of female citizen Fatima Al-Qahali in...

مقالات ذات صلة