يجسد غياب العدالة الدولية.. المؤتمر يدين إدراج “أنصار الله” ضمن منتهكي حقوق الأطفال

اخترنا لك

أدان حزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء، قرار إدراج الأمم المتحدة “حركة أنصار الله” ضمن قائمة منتهكي حقوق الأطفال، معتبرا أن القرار “يعد ضمن القرارات والممارسات الظالمة التي تعرض لها شعبنا منذ بداية العدوان والحصار”.

متابعات- الخبر اليمني:

وقال أمين عام حزب المؤتمر الشعبي العام غازي محسن إن هذا القرار يعد ورقة ضغط على ويجسد غياب العدالة الدولية وانعدام الدور الحقيقي للأمم المتحدة.

وأكد المضي لأن “نكون دولةً تتمتع بالاستقلال السياسي والاقتصادي وتصنيف الأمم المتحدة يجب رميه في سلة المهملات”.

وفي وقت سابق اليوم، استنكرت فصائل المقاومة الفلسطينية عدم إدراج الاحتلال الإسرائيلي في “قائمة العار”، الصادرة عن الأمم المتحدة، للمنظمات والدول التي تنتهك حقوق الأطفال في مناطق النزاع.

وقال رئيس حكومة صنعاء عبدالعزيز بن حبتور، في وقت سابق، إن قرار الأمم المتحدة بإدراج “أنصار الله” ضمن قائمة منتهكي حقوق الأطفال هو “محاولة للضغط علينا كطرف وطني للقبول بقرارات مخفية ومجحفة”.

وكان الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون قد اعتراف علناً عام 2016 برفع اسم السعودية عن قائمة منتهكي حقوق الاطفال في اليمن جراء تعرضه لضغوط من السعودية وحلفائها الدوليين.

وقد أثار قرار حذف اسم السعودية من قائمة منتهكي حقوق الاطفال جدلاً واسع النطاق ومطالبة منظمات دولية بإعادته للقائمة السوداء.

اقرأ أيضا: أنصار الله: الأمم المتحدة قطعت ما تبقى من همزة وصل مع الشعب اليمني

أحدث العناوين

وفاة مواطنين وتضرر ممتلكات عامة وخاصة جراء سيول الأمطار

توفي عدد من المواطنين وتضررت ممتلكات عامة وخاصة بسبب الأمطار الغزيرة والفيضانات الناجمة عنها، في عدد من المناطق اليمنية. متابعات-...

مقالات ذات صلة