لا وديعة من السعودية..والشرعية تناقش مشكلة العملة عن بعد

اخترنا لك

قال مسؤول اقتصادي في حكومة الشرعية إن رئيس الحكومة معين عبدالملك أبلغ المجلس الاقتصادي الأعلى، أن السعودية لن تقدم أي وديعة لمواجهة إنهيار العملة، حيث وصل الدولار إلى أكثر من 1000 ريال.

خاص-الخبر اليمني:

وبحسب المصدر فإن المجلس الاقتصادي عقد اجتماع عبر الانترنت لأعضائه المتواجدين في مصر والأردن والرياض، لمناقشة مشكلة انهيار العملة، ولم يخرج بأي حلول حقيقية يمكن تواجه مشكلة الانهيار.

وأكد المصدر أن المجلس بدلا من اتخاذ إجراءات لتقليل صرفيات الحكومة وأعضائها المتواجدين في الخارج، والتي تبلغ 6 مليون دولار شهريا كرواتب من غير هادي ونائبه، ومكتبه، ومن غير الحوافز والنثريات، أقر إعداد لائحة بالبضائع غير الضرورية لمنع استيرادها، كما لم يتطرق إلى جانب عائدات النفط والغاز والتي يتم توريدها إلى البنك الأهلي السعودي.

وبحسب وكالة الأنباء التابعة للشرعية كلف المجلس لجنة من وزراء المالية والتخطيط والتعاون الدولي والاتصالات وتقنية المعلومات تتولى التنسيق مع البنك المركزي اليمني والقيام بمهام مراقبة تطورات الوضعين المالي والنقدي ومتابعة تنفيذ القرارات المتخذة وتقديم تقارير مفصلة عن التطورات ورفعها الى المجلس الاقتصادي الأعلى ومجلس الوزراء.

كما ألقى المجلس باللوم على الصرافين في إنهيار العملة، على الرغم من ضخه لكميات كبيرة من العملة المطبوعة دون غطاء نقدي.

أحدث العناوين

بريطانيا تحذر رعاياها في السعودية من هجمات يمنية

أصدرت وزارة الخارجية والكومنولث للمملكة المتحدة تحديثا يخص نصائح السفر والتجول في السعودية عقب عملية هجومية نفذتها صنعاء في...

مقالات ذات صلة