بينها قتل واغتيالات.. منظمة حقوقية تكشف جرائم الانتقالي في عدن الشهر الماضي

اخترنا لك

قالت منظمة سام للحقوق والحريات، الخميس، إن قوات الانتقالي المدعومة إماراتيا، ارتكبت خلال الشهر الماضي، عددا من الانتهاكات في عدن، وتنوعت بين جرائم القتل والاغتيالات، والإعتقال التعسفي و الاختفاء القسري. 

متابعات- الخبر اليمني:

وـوضحت المنظمة في تقرير لها أن وثقت حالات قتل وإعدامات، إضافة لعمليات الاختطاف التي توزعت عبر عدة مناطق من مدينة عدن، محملة  المجلس الانتقالي المسئولية الكاملة، نظير الاعتداءات المتكررة التي تشهدها المناطق الخاضعة تحت سيطرته.

وأكدت أن مدينة عدن لا تزال تعاني من تبعات خطيرة وانتهاكات متعددة عبر عدة مستويات، بسبب الاختلالات الأمنية، وعدم تنفيذ اتفاقية الرياض بين حكومة هادي والمجلس الانتقالي.

أحدث العناوين

برشلونة يسقط من جديد أمام قادش بتعادل كارثي

سقط برشلونة في فخ  التعادل السلبي مع مضيفه  قادش، مساء أمس الخميس، في إطار منافسات الجولة السادسة من الليجا. متابعات-...

مقالات ذات صلة