وضع اللمسات الأخيرة لحل الانتقالي

اخترنا لك

اعلن في مدينة عدن، المعقل الأهم للانتقالي، الأحد، فشل المنظومة الأمنية للمجلس المدعوم إماراتيا ، وبما يمهد الطريق لتسليم الملف الأمني في المدينة  لطارق صالح الذي يسوقه التحالف كبديل لـ”الشرعية”.

خاص – الخبر اليمني:

واعترف مدير امن الانتقالي، المسؤول الأمني السابق في نظام صالح، مطهر الشعيبي، بفشله  في بسط سيطرته على المدينة ، متهما قادة الانتقالي، المعينين مدراء لأقسام الشرطة وامن المديريات بالفساد والبلطجة  والإرهاب ..

وظهر الشعيبي المعين منذ نحو عامين كمدير  لأمن عدن بناء على توافق بين الانتقالي وهادي في مقطع فيديو شرح فيه سبب الانفلات الأمني بالمدينة ويتوقع بمزيد من الفوضى  في ظل انهيار المنظومة الأمنية..

الاتهام ذاته ورد على لسان جلال الربيعي، قائد الحزام الأمني بعدن، والمكلف بتولي الملف الأمني في المدينة وقد ظهر  خلال حديث متلفز وهو يخلع علم الجنوب من على كتفه ويلقيه في الأرض ، بعد أن اتهم قيادات في المجلس باستغلال العلم لتنفيذ اعمال بلطجة ونهب وفساد.

ظهور هذه القيادات في هذا الوقت العصيب الذي يمر فيه الانتقالي في ظل الضغوط  الخارجية لتنفيذ اتفاق الرياض الذي يقضي بخروج فصائله من عدن  يشير إلى  انها ضمن ترتيبات إقليمية لإنهاء نفوذ الانتقالي على مدينة عدن عبر تسليمها لفصائل طارق صالح الذي بدأ بالفعل قبل أيام عملية إعادة هيكلة لفصائل المجلس الذي تسعى اطراف إقليمية لدمج قواته تحت راية طارق صالح  الذي  يتوقع تسليمه دفة قيادة “الشرعية”.

 

أحدث العناوين

كيف ينتقل “جدري القرود”؟ وما سبل الوقاية؟

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن وجود أكثر من 100 حالة مصابة بفيروس جدري القرود في عددٍ كبير من بلدان...

مقالات ذات صلة