غارات للتحالف على شبوة والعمالقة تفرض حظر للسلاح

اخترنا لك

عاود طيران التحالف، الاحد، شن غاراته على مديريات غرب شبوة، بعد ايام قليلة على ادعائه السيطرة عليها ، ما يشير إلى تراجع كبير ينذر بهزيمة لفصائله هناك.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر قبلية بأن الغارات استهدفت مديرية عين ومناطق في بيحان وعسيلان، وطالت منازل مواطنين.

وتأتي الغارات بالتوازي مع  فرض  فصائل العمالقة حظر للسلاح في مناطق يعد فيه التجوال بالسلاح ثقافة قبلية.

وكان التحالف أعلن في وقت سابق السبت هذه المديريات منطقة عمليات عسكرية بعد أيام من إعلان ناطق التحالف استكمال السيطرة عليها من ما وصفهم بـ”الحوثيين”.

ومع أن قوات صنعاء لا تزال تسيطر على مناطق عدة في شبوة أبرزها مركز مديرية عين، إلا أن اجراءات التحالف في هذه المديريات التي تعرف تاريخيا بمناهضة الانفصاليين في عدن ولا تزال تدفع ضريبة ذلك الخيار منذ ثمانينات القرن الماضي، يشير إلى أن فصائله المنادية باستعادة “دولة الجنوب” تواجه مأزق هناك في ظل الاتهامات لمسحي القبائل بـ”الخيانة” ناهيك عن اقتحام منازل كبار قياداتها هناك.

أحدث العناوين

6 قتلى وجرحى بحطام طائرة التحالف في صنعاء

قال المتحدث باسم وزارة الصحة العامة والسكان في صنعاء الدكتور أنيس الأصبحي إن 3 مواطنين استشهدوا وأصيب ثلاثة آخرين...

مقالات ذات صلة