قلق بعد تسرب بيانات “الشرعية” المالية إلى صنعاء

اخترنا لك

كشف صحفي مقرب من هادي، الثلاثاء، عن تصاعد القلق في صفوف قيادات  ما تسمى بـ”الشرعية” بعد تسرب بيانات حساباتها المالية إلى صنعاء.

يأتي ذلك عشية حملة إعلامية ضد مسؤول النظام المصرفي في أحد أهم البنوك الحكومية الذي نقلت قاعدة بياناته إلى عدن في وقت سابق.

خاص – الخبر اليمني:

وأشار مدير إذاعة ابين سابقا، صالح الحنشي، في سلسلة تغريدات سابقة هاجم فيها مسؤول النظام المصرفي لبنك التسليف التعاوني الزارعي “كاك بنك” والذي عاد إلى صنعاء بمعية  جهازه الذي يحوي  قاعدة البيانات الخاصة بالبنك وبحسابات قيادات بارزة في “الشرعية”، إلى  وجود مخاوف من تسرب البيانات الخاصة بالبنك الذي حولته “الشرعية” خلال الفترة الأخيرة إلى مركز خاصة بالتحويلات المالية الخارجية وكذا ترحيل العملة الأجنبية إلى المركز الإقليمي في البحرين بعد أن استكملت نقل مركزه إلى عدن.

ولم يوضح  الحنشي سبب انتقال مسؤول البنك من عدن إلى صنعاء ، لكنه أشار إلى قيامه بإرسال جهازه عبر سيارة بيجوت إلى عدن.

وتشتير هذه التطورات إلى وجود صراع بين أطراف داخل “الشرعية”  خصوصا وأن انتقال  مسؤول النظام المصرفي في البنك الذي يديره حافظ معياد، محافظ البنك المركزي السابق، والذي خاض معارك ضد “الشرعية” يتزامن مع اصدار هادي مذكرة اعتقال دولية بحق رشيد الانسي المستشار السابق لمعياد في البنك المركزي.

أحدث العناوين

كرمان: الحوثيون سيستولون على كامل اليمن خلال فترة وجيزة

قالت الناشطة والقيادية الإصلاحية توكل كرمان، الخميس، إن قوات صنعاء ستستولي على كامل اليمن خلال فترة وجيزة من صعدة...

مقالات ذات صلة