سلطة هادي تعترض على نشر قوات مصرية في المهرة

اخترنا لك

أعلن مسؤول بارز في سلطة هادي بمحافظة المهرة، شرقي اليمن، السبت، رفض  أبناء المحافظة المطلة على بحر العرب عسكرتها ، مؤكدا استقدام التحالف لقوات مصرية.

خاص – الخبر اليمني:

وانتقد بدر كلشات، وكيل محافظ المهرة لشؤون الشباب، الاتهامات للمهرة بتهريب السلاح  لـ”الحوثيين”، معتبرا انسحاب القوات السعودية من الموانئ والمنافذ دليل واضح على ادراك هذه القوات  لفراغ وجودها وكيدية التهم الموجهة لأبناء المهرة.

والمح كلشات  إلى أنتهاج التحالف لمسارين في محاولة اخضاع أبناء المهرة ابرزها  منع الخدمات مستشهدا بقرار حكومة هادي وقف مشروع  لإنشاء محطة كهرباء بـ40 ميجاوات رغم بدء التنفيذ، والمسار الاخر يتمثل بدعم الاقتتال الداخلي.

وتوعد كلشات بمنع أي مساعي لإنشاء فصائل عسكرية خارج “مؤسسات الدولة” في إشارة إلى التحركات لتشكيل قوة تتبع الانتقالي وبن عفرار، موضحا بأن أبناء المهرة متماسكين ولن يسمحوا بتحويلها إلى ساحة صراع داخلية.

ومنذ بدء الحرب على اليمن أصبحت المهرة التي تشكل هدفا للسعودية التواقة لتحويل مسار نقل النفط من هزمر إلى بحر العرب ، محطة لقوات متعددة الجنسيات التي تنتشر حاليا في مطار الغيضة وتتخذه مركز عمليات لادارة البوارج المنتشرة قبالة السواحل اليمنية وكذا مراقبة حركة المواطنين عبر تسيير  طائرات مسيرة في سماء مدنها.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة