الإصلاح يتحرك لوضع يده على إيرادات اليمن قبيل إنهاء نفوذه بـ”الشرعية”

اخترنا لك

بدأ حزب الإصلاح، جناح الإخوان المسلمين في اليمن، الثلاثاء، تحركات برلمانية  لوضع يد الحزب على إيرادات اليمن  قبل أي تسوية سياسية قد تنهي هيمنته على رأس سلطة “الشرعية”.

خاص – الخبر اليمني:

ووجهت الكتلة البرلماني للحزب مذكرة لرئيسه المحسوب على جناح صالح في المؤتمر تطالبه بتشكيل لجان برلمانية  للوقوف على موارد الدولة ومخصصات بيع النفط والغاز من مأرب وشبوة وحضرموت.

وهذه المرة الأولى التي يطالب فيها الحزب بإخضاع موارد الدولة له منذ سيطرته على السلطة في العام 2011 عقب ثورة الشباب وحتى خلال سنوات الحرب التي قادتها على السعودية وتدخل عامها الثامن.

وتضمنت المذكرة التي بعثت  مرفقة بتوقيعات أكثر من 20 نائبا مطالب بتفعيل مواد الدستور الخاصة بالإشراف على الإيرادات والموازنة العامة للدولة، وإرسال لجان برلمانية لفحص البنك المركزي في عدن ومكتب المالية في الرياض للتدقيق في الحسابات إضافة إلى نزل آخر إلى محافظات النفط للوقوف على مبيعاته وعوائده.

وتأتي المذكرة في وقت تعيش فيه “الشرعية” مخاض عسير في ظل الترتيبات الدولية والإقليمية الإطاحة بعلي محسن أبرز رموز الإصلاح وقادة أجنحته العسكرية والذي ظل يتحكم بعائدات البلد ويتقاسمها مع هادي.

ويشير تحرك الإصلاح عبر برلمان هادي إلى محاولته  التحكم بمجريات المرحلة المقبلة التي يتوقع تقليص نفوذه فيها  بغية تمرير أجندته.

أحدث العناوين

Exploding Seven Oil Wells as Official Warns Against Companies Blowing up

The authority of the Presidential Council in Aden revealed, on Monday, the bombing of several oil wells, east of...

مقالات ذات صلة