الإصلاح يوسع “الأمر الواقع” جنوبا بضم مديريات النفط في شبوة إلى مأرب

اخترنا لك

دفعت المنطقة لعسكرية الثالثة ، الاثنين، بقوات كبيرة إلى مديريات النفط غرب  شبوة  في خطوة قد تمهد الطريق لضم تلك المديريات إلى  سلطته في مدينة مأرب، شمال اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر قبلية في بيحان بأن تعزيزات الثالثة انتشرت في المديرية ومديرية عسيلان المجاورة استعداد لمواجهات جديدة مع القبائل هناك والتي فرضت قبل يوم سيطرتها على حقول وشركات النفط في جنت هنت.

ومع أن الإصلاح يحتفظ بقوات كبيرة في شبوة ، ناهيك عن أن المحافظة النفطية تدار حاليا من قبل سلطة جناح صالح في المؤتمر  بقيادة عوض ابن الوزير إلا  أن تعمده ارسال تعزيزات  من مأرب ومن المنطقة العسكرية الثالثة التابعة لمحسن  شخصيا يشير إلى أن الخطوة التي تأتي قبيل انطلاق لقاء الرياض ذات ابعاد سياسية وتتعلق بمساعي الحزب ضم مديريات النفط جنوب شبوة إلى مأرب ضمن مخطط قديم .

كما أن قراره ضم بيحان إلى مأرب عسكريا بعد قرار الامارات تسليمها للانتقالي وفصلها عن مأرب  والمتوازي مع اعلان الحزب ما وصفها رئيس فرعه في حضرموت صلاح باتيس “الإقليم الشرقي” يؤكد مساعي الحزب فرض امر واقع قبل أي مشاورات في السعودية قد تستهدف تقليص نفوذه وهيمنته على “الشرعية”.

أحدث العناوين

العمالقة تسيطر على منطقة استراتيجية بين محافظتي حضرموت ومأرب

تناقلت وسائل إعلامٍ جنوبية ، اليوم الثلاثاء ، أنباء عن سيطرة قوة عسكرية ضخمة تابعة لـ "ألوية العمالقة" الممولة...

مقالات ذات صلة