فض أول اجتماع لـ”المجلس الرئاسي” بعد خلافات أعضائه

اخترنا لك

فضت السعودية ، الثلاثاء، اول اجتماع  لما يسمى بـ”المجلس الرئاسي” في اليمن بعد احتدام الخلافات بين أعضائه.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر في حكومة هادي بان الاجتماع عقد في وقت مبكر فجرا وأصرت السعودية على أن يكون مغلق  وبحضور محمد ال جابر، السفير السعودي لدى اليمن، والمشرف على الملف اليمني، مشيرة إلى أن الاجتماع  ناقش مسألة التغيرات في الحكومة والانتقال إلى عدن والعلم والدستور، لكن سرعان ما تحولت الجلسة إلى ساحة خلافات ساخنة مع اعتراض عيدروس الزبيدي، رئيس الانتقالي، على العودة المبكرة إلى عدن والدستور وكذا العلم الذي سيرفع في حين طرح طارق مسالة العقوبات كأساس لأية مرحلة، إضافة إلى اشتراط البحسني اقالة معين عبدالملك رئيس الحكومة.

وأقر السفير ال جابر رفع الجلسة في محاولة لإذابة الخلافات دون الخروج بتوصيات.

وتشير هذه التطورات إلى حجم التعقيدات التي تعترض طريق المجلس الجديد والتي قد تقود نحو حروب متعددة في اليمن نظرا لحجم الملفات العالقة والمليشيات المسلحة  ناهيك عن استغلال كل عضو في المجلس منصبه لانشاء تحالفات لتعزيز نفوذه داخل المجلس.

أحدث العناوين

الأمريكيون يفرون من الولايات المتحدة

يشترك المتسابقون في شيء واحد: خوف عميق الجذور من مستقبل المجتمع الأمريكي. ترجمات خاصة-الخبر اليمني: خلال العام الماضي، قفز عدد المواطنين...

مقالات ذات صلة