ناشطة في تعز تكشف أسباب فشل مفاوضات فتح المعابر

اخترنا لك

كشفت الناشطة الحقوقية المعروفة بتعز، أروى الشميري، الثلاثاء، الأسباب الحقيقية لتعثر مفاوضات فتح المعابر.

خاص – الخبر اليمني:

واتهمت الشميري سلطة الامر الواقع في المدينة ممثلة بحزب الإصلاح صراحة بعدم الرغبة في فتح المنافذ وتعمدها إطالة حصار المدينة.

وسردت الشميري بعض من مخاوف الإصلاح من قرار فتح منافذ تعز، مشيرة إلى أن فتح منفذ الحوبان سينهي استحواذ فصائل الحزب على مليارات الريالات التي يجبيها من عائدات المنافذ الأخرى في إشارة إلى المنفذ الجنوبي الغربي مع عدن، إضافة إلى خسارته اهم ملف  للمتاجرة به “مظلومية تعز” ناهيك عن  الفاتورة التي سيدفعها الحزب جراء عودة النازحين إلى منازلهم التي استولت عليها قادة فصائله خلال السنوات الماضية.

وأكدت الشميري رفض الإصلاح فتح منفذ غراب ومحاولته عرقلتة لتحقيق مكاسب سياسية وإبقاء ملف “الحصار”.

أحدث العناوين

أكثر من 21 تظاهرةً مليونية شهدتها صنعاء دعماً لغزّة

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء، خلال الأشهر القليلة الماضية، خروج أكثر من 21 مليونية دعماً وإسناداً لغزّة وتنديداً بجرائم العدو...

مقالات ذات صلة