اقتحام عددا من المؤسسات الحكومية في حضرموت

اخترنا لك

اقتحم محتجون في حضرموت، شرقي اليمن، الأحد، عددا من المرافق الحكومية في تصعيد جديد يستهدف الرئاسي الذي يستعد لتصدير أول شحنات نفط المحافظة.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر محلية بأن غاضبون على انقطاع الكهرباء وتردي الخدمات اقتحموا شركة النفط في المكلا، المركز الإداري لحضرموت،  وكذا ميناء المدينة.

كما نفذ آخرون قطع للطرقات في المكلا منها البوابة البحرية وسط موجة غضب غير مسبوق.

وينظم التظاهرات تيار يعرف بـ”شباب الغضب” وهو فصيل محسوب على الانتقالي.

وجاءت التظاهرات عقب  ساعات على توجيه ما تسمى بـ”قيادة الهبة الحضرمية” الثانية التي يقودها حسن الجابري المعروف بعلاقته بالانتقالي مذكرة للمجلس الرئاسي تحذره من نفاذ صبرهم على قطعه وعود بتأمين احتياجات الناس في المحافظة التي تعاني من انقطاع للكهرباء.

كما حملته مسؤولية  تصدير شحنة نفط جديدة عبر ميناء الضبة في وقت لا تزال فيه معانة الناس قائمة.

ويرجح مسؤولين في حضرموت أن تكون الاحتجاجات والتصعيد مفتعلة من قبل عضو الرئاسي ومحافظ حضرموت فرج البحسني بهدف الحصول على حصة أكبر من عائدات الشحنة المتوقع تصديرها وتقدر بنحو اثنين مليون ونصف المليون برميل من النفط الخام.

أحدث العناوين

تفكيك المزيد من العبوات في عدن

فكك خبراء متفجرات في عدن، الأربعاء، عبوات ناسفة جديدة كانت تستهدف مسؤولين محليين .. يأتي ذلك بعد ساعات قليلة...

مقالات ذات صلة