عقب لقاء الانتقالي ومعين.. البنزين يصل سعر خيالي بعدن والكهرباء تعلن الانهيار

اخترنا لك

شهدت عدن، مساء الاثنين، تطورات مخيفة في قطاعي الوقود والكهرباء فقط بعد ساعات على  لقاء جمع حكومة معين وسلطة الانتقالي ما يشير إلى دوافع سياسية وراء اشعال الفوضى في عدن.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر محلية بانعدام الوقود في المحطات الرسمية في حين وصل سعره في السوق السوداء إلى نحو 40 ألف ريال للجالون سعة 20 لتر.

وكانت شركة النفط التابعة للانتقالي أعلنت في وقت مبكر صباحا  عن ضخ 50 مليون لتر من الوقود إلى السوق ، متراجعة في الوقت ذاته عن قرارها رفع أسعار الوقود إلى 26 ألف ريال للدبة 20 لتر.

وأوضحت المصادر بأن البنزين المباع حاليا في السوق المحلية بعدن مختلف تماما عن المعتاد من حيث اللون.

وتزامن انعدام الوقود المفاجئ في عدن مع إعلان الكهرباء رسميا خروج المنظومة عن الخدمة جراء خلل فني.

هذه التطورات تأتي بعد ساعات على لقاء جمع محافظ الانتقالي في عدن احمد لملس بوزير النفط في حكومة معين، لكن لم يتضح بعد ما إذا كانت الخطوات الأخيرة نتاج اتفاق بين الطرفان أم لخلافات جديدة، لكن توقيتها قد يشعل موجة الغضب في عدن ويزيد من حدة الاحتقان في المدينة التي تشهد منذ يومين موجة احتجاجات وصتل حد تطويق مقر إقامة حكومة معين.

أحدث العناوين

العليمي يعلن رسميا الإقامة في الرياض والانتقالي يحتفي بوصول الزبيدي إلى المعاشيق

أعلن رئيس ما يسمى بمجلس القيادة الرئاسي المشكل من قبل التحالف رشاد العليمي، بشكل رسمي الإقامة في الرياض، وذلك...

مقالات ذات صلة