تصاعد الغليان الشعبي في عدن مع استمرار انهيار الوضع المعيشي

اخترنا لك

خرجت كهرباء مدينة عدن، الإثنين، عن الخدمة بشكل كلي، في ظل اتساع رقعة الاحتجاجات الشعبية الغاضبة المنددة بغياب الخدمات الأساسية والانفلات الأمني، في المدينة الخاضعة لسيطرة التحالف والفصائل الموالية له.

متابعات- الخبر اليمني:

وأوضحت مصادر في مؤسسة كهرباء عدن أن سبب الانقطاع يعود إلى خلل في إحدى مفاتيح التشغيل لمنظومة التوليد، تزامن ذلك مع قطع “المحتجون لأهم شوارع البريقة ومنع مرور ناقلات النفط الخارجة من ميناء الزيت”.

وفشلت قوات عسكرية حاولت فتح الطريق باستخدام القوة العسكرية ما دفعها للاسحاب من المكان في وقت لاحق بعد فشلها في تفريق المحتجين وفتح الطريق.

وتعيش مدينة عدن، انتفاضة شعبية واسعة ضد مجلس العليمي وحكومة معين وسلطة الانتقالي، نتيجة انهيار الوضع المعيشي والاقتصادي وانعدام الخدمات الأساسية على رأسها الكهرباء والماء، إضافة إلى فرض الحكومة جرعة سعرية في أسعار الوقود، ما ضاعف من حالة الاحتقان والغليان المتراكمة لدى المواطنين.

أحدث العناوين

قادة وبحارة آيزنهاور يطالبون بالعودة إلى وطنهم في ظل خيارات صعبة أمام البنتاغون

تتواصل حالة الإحباط واليأس والفشل لدى قادة الدفاع الأمريكيين في ظل الإخفاقات أمام اليمن على الرغم من التكلفة الباهظة...

مقالات ذات صلة