هل هناك علاقة بين تغير المناخ ومرض الصلع؟

اخترنا لك

أصدر العلماء تحذيرات شديدة بشأن ظاهرة الاحتباس الحراري وتأثيرها على الصحة، وأشاروا إلى أن تغير المناخ .والذي يسبب الحرارة الشديدة والرطوبة وتلوث الهواء، وجميع العوامل المرتبطة بأزمة المناخ يؤثر على جودة الشعر والبشرة، ويمكن أن تؤدي إلى الصلع.
متابعات- الخبر اليمني :

الذين يعيشون في ظروف رطبة جدا، لا تمتص البروتينات الموجودة في الشعر جزيئات الماء بالتساوي، ما يتسبب في انتفاخ خيوط الشعر وانحناءها بشكل غير منتظم ، وهذا يسبب تجعد الشعر ويمكن أن يجعله أكثر عرضة للتكسر.

والتلوث الناجم عن أبخرة سيارات الديزل وحرق الوقود الأحفوري ما يترك ملوثات ضارة في الهواء، والتي بدورها تضر ببروتينات نمو الشعر.

ووجدت الدراسة، التي مولتها شركة مستحضرات تجميل كورية جنوبية، أن التعرض لملوثات الهواء الشائعة قلل من مستويات أربعة بروتينات مسؤولة عن نمو الشعر واحتباسه.

أحدث العناوين

ناشط إصلاحي: ننتظر من العليمي تعيين ضاحي خلفان وزيرا للداخلية

مثلت قرارات العليمي خيبة لحزب الإصلاح، حيث مكنت هذه القرارات رجال النظام السابق والمكونات الموالية للإمارات من السلطة وآخر...

مقالات ذات صلة