صورة تكشف الأطراف التي تقف خلف إيقاف شركة يو في عدن- شاهد

اخترنا لك

كشف كاريكاتير تداوله ناشطون جنوبيون على منصات التواصل الاجتماعي، الأطراف التي تقف خلف إيقاف شركة يو في عدن،  ومدى الضرر الذي ألحقته بالمواطنين.

متابعات-الخبر اليمني:

ويظهر الكاريكاتير، فرحة أبناء عدن بتدشين شركة يو لخدمة الفور جي في المدينة واعتبارها نافذة ضوء وحيدة في ظل ما تعيشه المدينة من تدهور للخدمات، قبل أن يجري إغلاق الشركة من قبل نافذين محسوبين على المجلس الانتقالي ومقربين من رئيس المجلس عيدروس الزبيدي في حين أكد متابعون أن المستفيد الأول من إغلاق يو هو الشيخ حميد الأحمر وكذلك الشيخ احمد العيسي فالأول يمتلك سبأفون والثاني يسعى لتشغيل شركة واي تيليكوم.

ولم تستبعد التناولات الإعلامية أن يكون الانتقالي ليس إلا أداة وان هناك جهات دفعته إلى إغلاق يو دون أي اعتبار لأبناء عدن وحاجتهم إلى خدمة الاتصالات.

أحدث العناوين

أمريكا تخضع ابرز مديريات حضرموت لوصاية قواتها

وضعت الولايات المتحدة ، الاحد، وبشكل علني  ابرز المديريات الساحلية لمحافظة حضرموت، شرقي اليمن للانتداب العسكري  ما يكشف جانب...

مقالات ذات صلة