برلمان الجنوب يدين قمع تظاهرة المعلمين أمام المعاشيق بالرصاص

اخترنا لك

انتقد رئيس  ما كان  يعرف بـ”برلمان  الجنوب”، الأربعاء،  قمع قوات مشتركة من التحالف والانتقالي تظاهرة  للمعلمين المطالبين برواتبهم في عدن بالقوة.

خاص – الخبر اليمني:

ووصف  عبدالرحمن الوالي في منشور على صفحته بمواقع التواصل  الاجتماعي وضع المعلمين في جنوب اليمن بالسيئ جدا، مشيرا إلى أنها لا تكفي لتمكينهم من حياة شبه كريمة.

واعتبر الوالي   مواجهة المعلمين بالرصاص  عمل يجب إدانته بشدة.

وكانت قوات من التحالف وفصائل  موالية لها أطلقت النار  على تظاهرة للمعلمين الجنوبيين امام مقر إقامة سلطة العليمي في المعاشيق. وأفادت مصادر إعلامية  بإصابة عددا من المدرسين والمدرسات بجروح  جراء اطلاق الرصاص الحي.

وقد أثار استهداف المتظاهرين ردود أفعال غاضبة في عدن.

ودعا ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي لاحتشاد جديد امام معاشيق تنديدا  بالاعتداء على المعلمين.

وتأتي التظاهرة بعد يومين على اعلان  نقابة المعلمين الجنوبيين، أبرز اذرع الانتقالي المنادي بالانفصال، تعطيل التعليم في مدارس عدن احتجاجا على عدم صرف مرتبات المعلمين ممن يعانون منذ أشهر.

وهددت النقابة في بيان لها بالتصعيد.

والنقابة واحدة من عدة قطاعات صعدت خلال الايام الماضية ابرزها نادي القضاة الجنوبي الذي يفرض حظرا على عمل المحاكم والنيابات بعدن.

 

أحدث العناوين

عقب أيام من إهانة العلم اليمني..وكالة سبأ ترفع علم الانفصال

أقدمت وكالة سبأ التابعة لسلطة العليمي على نشر صورة لعلم الانفصال عقب أيام من إنزال العلم اليمني من قبل...

مقالات ذات صلة