الانتقالي يحدد أسبوع لإسقاط وادي حضرموت من الداخل

اخترنا لك

صعّد المجلس الانتقالي، المنادي بانفصال جنوب اليمن، الخميس، مجددا في ملف الهضبة النفطية بحضرموت رغم المحاولات الدولية والإقليمية للتهدئة.

خاص – الخبر اليمني:

وحدد رئيس المجلس الانتقالي في حضرموت سعيد المحمدي أسبوع واحد لاجتياح الوادي والصحراء.

وظهر المحمدي مرتديا البزة العسكرية للفصائل الجنوبية وهو يطالب سلطات وادي حضرموت المحلية بسرعة تصحيح الوضع الذي وصفه بـ”الخاطئ” خلال أسبوع متوعدا باجتياح عسكري من الداخل.

وجاءت تهديدات المحمدي عقب يوم على قيام قوات المنطقة العسكرية الأولى بإنزال واتلاف أعلام المجلس من شوارع سيئون.

وتزامنت تهديدات المحمدي مع استمرار المعارك في منطقة العبر على حدود  وادي حضرموت.

أحدث العناوين

لماذا ينتقم الغرب الجماعي من إفريقيا؟

ماذا سيحدث إذا أخذتم استثمارات فرنسية صينية، وتوترات ما بعد الاستعمار، وبيروقراطية بروكسل وصبيتم الزيت الساخن فوق كل ذلك؟ لا...

مقالات ذات صلة