قائد أنصار الله يوجه عددا من الرسائل في عرض عسكري مهيب بصنعاء

اخترنا لك

قال قائد حركة أنصار الله عبدالملك الحوثي إن التحالف عمل بكل جهد لتقويض الأمن والاستقرار وتنفيذ مخططات إجرامية وفتح معركة لاستهداف الشعب اليمني في أمنه واستقراره.

وأكد القائد الحوثي في خطاب ضمن عرض عسكري مهيب نظمته صنعاء لقوات الأمن في ميدان السبعين صباح اليوم أن “تجربة وزارة الداخلية كانت حافلة بإفشال مساعي الأعداء الإجرامية والتخريبية””.

وأشار الحوثي إلى أن التحالف فشل في تحقيق أهدافه الإجرامية،منوها إلى أن  التحالف حرك إمكانياته المادية للتخريب وإثارة الفوضى وضرب الأمن تحت عناوين سياسية واجتماعية.

وأضاف الحوثي: كان للعدو نشاط مكثف وحرك من أجله خلايا إجرامية تحت عنوان الجريمة المنظمة التي تستهدف شعبنا، و “من الجريمة المنظمة التي عمل العدو عليها هي نشر المخدرات والدعارة والسرقة والاختلاس إلا أنه فشل في هذا”

وقال الحوثي” لو نجح العدو في مؤامراته لتحولت يوميات شعبنا إلى مجازر وحشية وإجرامية من خلال التكفيريين وغيرهم.

وتطرق الحوثي إلى استهداف التحالف لوزارة الداخلية وبنيتها التحتية من مقرات ومبان ومراكز وحتى النقاط والسجون، مؤكدا أن هذه الوزارة  حاضرة اليوم بقوة وفاعلية عالية في الميدان وبأداء يرتقي يوماً بعد يوم

وشدد الحوثي على أهمية الارتقاء  بالاستمرار في برنامج التطوير المعتمد من قبل وزارة الداخلية، مشددا على أهمية علاقة الوزارة مع أبناء الشعب في نجاح الوزارة وأدائها على مستوى متقدم.

وأكد الحوثي أن العرض العسكري يحمل عددا من الرسائل أولها التأكيد للأعداء أن ما وصلت إليه وزارة الداخلية يبين فشل مساعيهم في دفعها للانهيار، وكذلك أن “الأمن والاستقرار حق مشروع لشعبنا، واستهداف الأعداء لشعبنا في أمنه يكشف حقيقة أهدافهم العدائية”.

وحذر الحوثي ” الأعداء من الاستمرار في مؤامراتهم لاستهداف شعبنا وبلدنا”، منوها إلى أن ” أمن بلدنا هو لصالح كل الشعوب المجاورة”

وقال الحوثي: حاضرون للإسهام في التعاون الأمني لصالح أمتنا وشعوبها.

وأضاف: عنصر قوتنا الأمنية أنها تحظى بالتربية الإيمانية والثقافة القرآنية وتحمل صدق الولاء لهوية شعبنا الإيمانية

 

أحدث العناوين

الإصلاح يبدأ معركة تحريك الشارع ضد ” ابن الوزير” بشبوة

خرج العشرات من أبناء مديرية الروضة في محافظة شبوة ، اليوم الاثنين ، في وقفات احتجاجية رفضاً لـ "سياسيات...

مقالات ذات صلة