ضغوط سعودية بتسليم عدن لطارق تربك الانتقالي

اخترنا لك

اعترف المجلس الانتقالي، المنادي بانفصال جنوب اليمن، الخميس،  بإحداث السعودية  حالة ارتباك بصفوف قواته  بعد قرارها  تسليم   عدن، ابرز معاقله، لخصومه بقيادة طارق صالح.

خاص – الخبر اليمني:

وقال القيادي في المجلس  سالم الشيبة أن فصائل  الانتقالي أعلنت حالة الطوارئ في  صفوفها، مشيرا إلى تهديدات سعودية من مغبة اعتراض قوات طارق ..

واشار الشيبة إلى وصول تعزيزات كبيرة لطارق إلى معسكر راس عباس في مدينة عدن على أن يتم نشر هذه القوات في  المدينة لتولي مهام الأمن انطلاق من قصر معاشيق ، مقر إقامة السلطة الموالية للتحالف والمعروفة بـ”المجلس الرئاسي”.,

ويأتي دفع طارق بقواته إلى عدن مع بدء التحالف  اجلاء الفصائل الجنوبية إلى مناطق خارج حدود الجنوب ابرزها الضالع ويافع وكرش في لحج إلى جانب ارسال أخرى صوب شبوة .

كما تعد التعزيزات في إطار ترتيبات لتعيين محسوب على ارق وزير للداخلية ..

وسيشكل انتشار قوات طارق  في عدن ضربة للانتقالي الذي سبق وأن اعتدت فصائله على حراسة طارق في المعاشيق واقتحمت منازل  ليس على مستوى الانتقام بل ايضا على انالقضاء على ما تبقى للانتقالي من هامش مناورة في وجه انصاره بامكانية استعادة الدولة الجنوبية.

 

 

أحدث العناوين

هل قرر التحالف الاستغناء عن مرتزقته في اليمن ؟

ما أن يصحو الشارع اليمني من صدمة فساد  لحكومة معين حتى يلطم بالثانية، وكأن المخرج هذه المرة أراد تعرية...

مقالات ذات صلة