السعودية تجبر نشطاء حقوق الإنسان على الصمت في زمن قمع الحريات

اخترنا لك

وقالت منظمة سند لحقوق الإنسان، إن التعبير عن الرأي في المملكة أصبح من القضايا الحساسة التي يتعامل معها نظام بن سلمان حالها حال بقية الجرائم،  ويتعرض نشطاء الرأي للاعتقال التعسفي والتنكيل والسجن.

متابعات – الخبر اليمني:

واعتبرت المنظمة أن القمع المتوسع داخل المملكة دفع الناشطون والمعارضون إلى الإمساك عن التحدث والتصريح أو اللجوء إلى دول الخارج بحثا عن الأمان والحرية.

مؤكدة أن واقع المملكة المتمثل في سلب الحريات يعكس سياسة بن سلمان التي جاء بها منذ توليه منصب ولي العهد قبل نحو 5 أعوام، والقمع الوحشي الذي يتبعه مع أبناء بلده.

ونبهت إلى أن القضاء أصبح أداة قمع يستغلها النظام السعودي للتنكيل بالناشطين والمعبرين عن الرأي، في ظل التجاهل الحكومي الصريح للتحذيرات الدولية حول مزيد من التراجع لواقع الحقوق والحريات في المملكة.

وقبل أيام نددت منظمة Right Livability الحقوقية الدولية بتعرض ناشطو الرأي إلى الإخفاء القسري والعزل عن العالم عن العالم الخارجي في سجون السعودية، معبرة عن القلق البالغ إزاء وضع معتقل الرأي الناشط الحقوقي محمد القحطاني.

وذكرت المنظمة أن السلطات السعودية رفضت الإدلاء بأي تفاصيل حول مكان وجود القحطاني أو وضعه الصحي، على الرغم من الاستفسارات العديدة من قبل عائلته.

وأعربت مها القحطاني، زوجة معتقل الرأي علنا ​​عن مخاوفها بشأن اختفاء القحطاني بعد انقطاع اتصالاتهم المنتظمة. في مكالمتهما الهاتفية الأخيرة بتاريخ 23 أكتوبر 2022 ، لم يذكر زوجها إمكانية نقله إلى سجن آخر أو جناح آخر بسجن الحائر.

من المقرر أن تنتهي فترة سجن القحطاني في 22 نوفمبر 2022. وبدون الاهتمام والضغط الدوليين الواجبين، هناك مخاوف جدية من أن السلطات السعودية قد تحتجزه بعد هذا التاريخ أو تعيد محاكمته على أسس جديدة في محاولة لإسكاته أكثر.

ودعت المنظمة الدولية السلطات السعودية بشكل عاجل إلى الكشف الفوري عن مكان وجود محمد القحطاني وظروفه، والإفراج عنه فورًا ودون قيد أو شرط مع جميع السجناء الآخرين المحتجزين تعسفيًا.

كما أكدت أنه يجب على السلطات السعودية ضمان بيئة آمنة ومواتية لجميع المدافعين عن حقوق الإنسان، والسماح لهم بالقيام بعملهم السلمي دون خوف من الترهيب والانتقام.

وتجمع أوساط حقوقية أن السعودية تحولت إلى “مملكة الصمت” في زمن قمع الحريات والاضطهاد للتعبير عن الرأي الذي كرسه على مدار سنوات ولي العهد محمد بن سلمان.

أحدث العناوين

Saudi Forces Prevent STC from Celebrating Independence Day in Aden

Saudi forces imposed strict measures on the UAE-backed Southern Transitional Council (STC) in Yemen’s southern port city of Aden,...

مقالات ذات صلة