قيادي بارز يعلن من الإمارات فك ارتباطه بالإصلاح

اخترنا لك

صدم قيادي بارز في الإصلاح، الخميس، حزبه بموقف غير مسبوق.

خاص – الخبر اليمني:

وقدم عبدالله العليمي، عضو المجلس الرئاسي، ولائه لمحمد بن زايد لأول مرة منذ  تعيينه في الرئاسي وقبله في مكتب هادي.

وأشاد العليمي الذي ظل لسنوات ينتقد استهداف الإمارات لقوات حزبه وأبرزها مجزرة العلم، بما وصفها بالتضحيات الإماراتية في اليمن.

وأثارت تغريدات العليمي الذي التقى في وقت سابق محمد بن زايد ضمن زيارته الحالية لأبوظبي، ردود أفعال غاضبة في صفوف ناشطي حزب الإصلاح الذين اتهموه بالتفريط بتضحيات ما وصفوه بـ”الجيش الوطني”.

وإعلان العليمي الذي ظل منذ دعم الإمارات سيطرة الانتقالي على مسقط راسه في شبوة معتكفا في الأردن ومتمسك بقرار اقالة محافظ الإمارات هناك، عوض ابن الوزير، فك ارتباطه بالإصلاح انعكاس طبيعي لعملية قادتها الاستخبارات الإماراتية نجحت خلالها من إنهاء نفوذ الإصلاح داخل سلطة الرئاسي عبر اتفاق مع أعضاء محسوبين على الإصلاح أبرزهم العرادة والعليمي تقضي بفك ارتباطهم بالحزب مقابل امتيازات مالية وسياسية.

والعليمي أبرز المرشحين لتولي منصب رئيس الحكومة بدلا لمعين.

أحدث العناوين

برشلونة يبتعد بصدارة الليجا بعد فوزه على جيرونا بهدف نظيف

واصل برشلونة سلسلة نتائجه الجيدة بفوزه على جيرونا بنتيجة (1-0)، مساء اليوم السبت، ضمن الجولة 19 من الليجا، على...

مقالات ذات صلة