انقسام أوروبي – بريطاني داخل الأمم المتحدة بشأن اليمن

اخترنا لك

كشف المبعوث الأممي السابق إلى اليمن، مارتن غريفيث، الثلاثاء، انقسام غربي – بريطاني بشأن اليمن في الأمم المتحدة.

خاص – الخبر اليمني:

وهاجم غريفيث، الذي يشغل حاليا منصب وكيل الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، خلال احاطته المسائية لمجلس الأمن، خلفه الحالي  هانس جرودنبرغ.

وقلل المسؤول البريطاني من إحاطة المواطن  الأوروبي ، جرودنبرغ، على الرغم من تقديمها من قبل الأخير من صنعاء لأول مرة منذ بدء الحرب على اليمن قبل 8 سنوات.

وقال غريفيث الذي فشل في تحقيق أي اختراق بملف الأزمة بأن  اليمنيين لا يحتاجون لمزيد من الاحاطات بل لإنهاء الحرب، متوقعا عاما صعب اخر على المواطنين  على الرغم من تقديم الإعانات.

ولم تتضح دوافع تقليل غريفيث الذي لا يزال يعاني من تداعيات كشف علاقته بالمخابرات البريطانية خلال توليه منصب  المبعوث الأممي إلى اليمن وما إذا كانت  مجرد “غيرة” لنجاح  خلفه أم تعكس سباق بين الطرفين للاستحواذ على ملف اليمن خصوصا في ظل تراجع الحراك البريطاني في الملف اليمني مقابل تكثيف الحراك الأوروبي ، لكن توقيته يشير إلى انقسام داخل المنظومة الأممية بشأن اليمن تغذيه المصالح والأجندة لكل طرف.

أحدث العناوين

القمح الفاسد يغزو مخابز مأرب

شكا عددٌ من سكّان مدينة مأرب من إقدام مجموعة كبيرة من المخابز في المحافظة على استهلاك أنواع فاسدة من...

مقالات ذات صلة