رفح.. مجازر إسرائيلية مروعة وتحذيرات من تصفية القضية الفلسطينية

اخترنا لك

شنت قوات الإحتلال الإسرائيلي، ليل الأحد الإثنين، قصفًا عنيفًا على مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، ما أدى إلى استشهاد 100 فلسطيني وإصابة أكثر من 300 آخرين.

وشنّ جيش الاحتلال الإسرائيلي أكثر من 50 غارة على مناطق متفرقة من المدينة، واستهدف ما لا يقلّ عن 15 منزلًا، ووُصفت الغارات بأنها الأشدّ على رفح أو في محيطها، منذ بدء الحرب على غزة.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، إنّ “غارات مكثفة استهدفت منازل مأهولة بالسكان قبالة مقر جمعية الهلال الأحمر وسط رفح”.

ولفتت الجمعية إلى أنّ “عدد ضحايا مجزرة رفح مرشح للارتفاع لوجود مفقودين تحت أنقاض المنازل التي هدمت على رؤوس الأهالي”.

بدوره، نبّه مدير المستشفى الكويتي في رفح، إلى أنّ “الإحتلال استخدم في غاراته على رفح صواريخ حارقة ومحرمة دوليًا، وهناك إصابات بتر للأطراف وتهتك في الدماغ وحروق”.

كما استهدف قصف إسرائيلي مسجد الرحمة في مخيم الشابورة في رفح، مما خلف عددًا كبيرًا من الشهداء والجرحى بينهم أطفال ونساء.

وهربًا من القصف العنيف على رفح، نزح المئات من الفلسطينيين للمستشفى الكويتي في المدينة.

وفي السياق، اعتبرت حركة حماس، اليوم الإثنين، أنّ “هجوم الاحتلال على مدينة رفح هو استمرار لحرب الإبادة الجماعية ومحاولات التهجير القسري التي تنفذها قوات الإحتلال ضد الشعب الفلسطيني”.

وأكدت الحركة أنّ “الإدارة الأمريكية والرئيس جو بايدن شخصيًا يتحملان كامل المسؤولية مع حكومة الإحتلال عن هذه المجزرة”.

ودعت حماس جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي ومجلس الأمن إلى التحرك العاجل لوقف العدوان.

من جانبها، حذرت حركة الجهاد الإسلامي، من أنّ إصرار كيان الإحتلال الإسرائيلي على مواصلة جرائمه، ولا سيما ارتكابه مجزرة مروعة في مدينة رفح، هو إمعان في حرب الإبادة الممنهجة ضد الشعب الفلسطيني.

وفي بيان لها، صباح اليوم الإثنين، لفتت حركة الجهاد إلى أنّ “هذا الإصرار يثبت أنّ حكومة الكيان الغاصب تضرب بعرض الحائط كلّ الأعراف والمواثيق الدولية، ولا سيّما مقررات محكمة العدل الدولية، وقرارات الأمم المتحدة وما يسمى بالمجتمع الدولي”.

ومنذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، يواصل جيش الإحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أمريكية وأوروبية، إذ تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها.

أحدث العناوين

Millions of Yemenis gather again in support of Gaza

Today, Friday, Yemenis gathered once again in a major march in support of Gaza, which has been facing Israeli...

مقالات ذات صلة