تبادل جديد للرسائل بين السعودية و “الحوثيين” قبيل استئناف المفاوضات

اخترنا لك

بدأت السعودية ، الثلاثاء، تحركات بملف المفاوضات مع صنعاء مع تلويح الأخيرة بالانسحاب من اتفاق التهدئة.

خاص – الخبر اليمني:

وتوقعت  مصادر إعلامية عربية عودة الوفد السعودي إلى صنعاء  مجددا بغية استئناف المفاوضات مع من وصفتهم بـ”الحوثيين”.

وأشارت المصادر إلى أن الجانب السعودي ابلغ صنعاء عرض جديد عبر وفدها الذي وصل صنعاء في وقت سابق الاثنين بعد أدائه لفريضة الحج .

وكان رئيس الوفد اللواء يحي الرزامي ادلى بتصريحات لدى وصوله مطار صنعاء قادما من السعودية وصفت بالإيجابية خصوصا وانها جاءت في اعقاب تصعيد يمني خلال الفترة الأخيرة.

وجاء التحرك السعودي على واقع تهديد يمني بفض التهدئة.

وقال محمد الحوثي في تغريدة سابقة مطلع الأسبوع بان الاتفاق مع السعودية لن يستمر إلى ما لا نهاية في إشارة إلى إمكانية الانسحاب منه في اية لحظة.

وكانت  قيادات يمنية اتهمت السعودية بالوقوف وراء التصعيد الاقتصادي الأخير للحكومة الموالية لها في عدن.

واعتبرت القيادات قرارات البنك المركزي في عدن بمثابة محاولة سعودية للتصعيد  عبر فصائلها جنوب اليمن.

وتشير التحركات السعودية إلى محاولة الرياض تهدئة صنعاء لاسيما وأنها تتزامن مع تقارير عن تفعيل الوساطة العمانية مجددا.

أحدث العناوين

تفاصيل العملية العسكرية الأخيرة

أعلنت قوات صنعاء خلال الساعات الماضية عن تنفيذ عملية عسكرية استهدفت سفينة في البحر الأحمر، رداً على مجازر العدو...

مقالات ذات صلة