بعد خلافات مع الانتقالي كادت تؤدي برئيسه ..حسم اماراتي ملف شبوة لطارق

اخترنا لك

حسمت الامارات، الثلاثاء، ملف محافظة شبوة، الثرية بالنفط شرقي اليمن، لصالح طارق صالح على حساب المجلس الانتقالي.

خاص – الخبر اليمني:

وكشفت مصادر في المجلس الانتقالي بأن توجيهات إماراتية كانت وراء قرار المجلس المنادي بالانفصال الغاء اجتماع الجمعية الوطنية للانتقالي والذي كان قد تم الاعداد لعقده في شبوة.

وكانت وسائل اعلام إماراتية زعمت ان الغاء الاجتماع جاء اثر تصاعد المخاوف  من إمكانية تكرار سيناريو مطار عدن وتصفية رئيس الانتقالي عيدروس الزبيدي.

والرواية الإماراتية وفق الناشط الجنوبي، محمد الريامي، هي خلاصة تهديد اطلقه عمار صالح، رئيس جهاز الاستخبارات في حكومة عدن وشقيق طارق صالح قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي. ضد الانتقالي في حال اقر السير باجتماع شبوة.

ويشهد ملف شبوة خلافات بين جناح صالح بالمؤتمر بقيادة طارق صالح والانتقالي .

وكان الانتقالي يحاول من خلال اجتماع جمعيته الوطنية الذي يعد الأول من نوعه منذ سنوات يعقد خارج عدن ضم المحافظة النفطية لسلطته في عدن بغية الاستحواذ على عائداتها النفطية..

وأثارت خطوة الانتقالي تجاه شبوة  غضب جناح المؤتمر الذي يدير المحافظة عبر محافظه عوض بن الوزير العولقي ويحضا بدعم اماراتي.

وتعد الخطوة الإماراتية ضربة قوية  للانتقالي الذي يعاني من أزمات متتالية في عدن ويحاول تعزيز موارده للمناورة سياسيا في وجه خصومه بتحالف السلطة الموالية للتحالف بعدن.

أحدث العناوين

تقرير حقوقي يتهم كيان الاحتلال بقتل طفل كل يومين في الضفة الغربية 

كشف تقرير صادر عن منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، اليوم الاثنين،  عن نسبة قتل كيان الاحتلال للأطفال في الضفة...

مقالات ذات صلة