استشهاد عدد من أفراد عائلة رئيس المكتب السياسي لحماس وهنية يعلق

اخترنا لك

استشهد عدد من أفراد عائلة رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية، اليوم الثلاثاء، بينهم شقيقته بقصف إسرائيلي على حي الشاطئ في قطاع غزة.

متابعات – الخبر اليمني:

ونعت حركة (حماس) استشهاد شقيقة رئيس مكتبها السياسي وعدد من أفراد أسرته، وقالت في بيان لها إن “إسرائيل تتحدى القوانين الدولية بمواصلة ارتكاب المجازر في غزة وكان آخرها قصف منازل ومراكز تأوي نازحين”.

 

وأشار البيان إلى أن “المجازر التي ينفذها العدو ومنها قصف منزل عائلة هنية بمخيم الشاطئ تأكيد على تعمّده استهداف المدنيين”.

 

وحملت الحركة إدارة الأمريكية  مسؤولية استمرار الإبادة ضد أبناء الشعب الفلسطيني بمنح الاحتلال الغطاء السياسي والعسكري للتدمير.

 

ودعا البيان جماهير الأمة العربية والإسلامية، وأحرار العالم، إلى تكثيف الحراك الشبابي على كل المستويات، والضغط لوقف العدوان على غزة المستمر منذ 7 أكتوبر 2023.

 

وفي ذات السياق، قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية، إن استهداف جيش الاحتلال ذويه لن يثني المقاومة أو يغير مواقفها.

 

وأكد هنية أن الحركة تعاملت مع مرحلة المفاوضات بكل مرونة (في مفاوضات تبادل الأسرى) من أجل وقف العدوان الإسرائيلي على غزة، مضيفا “أنه لا فرق بين دماء عائلته ودماء غيرها من الفلسطينيين”.

 

واختتم تصريحه، بتأكيده على أن المقاومة قدمت كل ما يمكن من مرونة، ووافقت بدون تردد على كل المشاريع التي طرحت شريطة أن تكون نتيجة ذلك وقف الجرائم وانتهاء العدوان والانسحاب الكامل من القطاع.

أحدث العناوين

إصابة ضابط و3 عسكريين إسرائيليين في عملية دهس قرب الرملة

أعلنت هيئة البث الإسرائيلية، الأحد، عن إصابة 4 أشخاص اثنان منهما حالتهما خطيرة؛ في عملية جرت على مرحلتين قرب...

مقالات ذات صلة