روسيا: العقوبات الأمريكية لا معنى لها ومن حقنا الاحتفاظ بحق الرد

اخترنا لك

الخبر اليمني/ وكالات

اعتبر نائب رئيس الوزراء الروسي، أركادي دفوركوفيتش، اليوم السبت، أن قرار الولايات المتحدة الأمريكية بشأن توسيع العقوبات ضد روسيا، لا معنى له وغير معقول، ويسبب أضررا للجميع ، وأن من حق روسيا الاحتفاظ بحق الرد.

وقال دفوركوفيتش للصحفيين: “إذا أردنا الحديث بجدية، فإن هذه العقوبات الجديدة والعقوبات السابقة لا معنى ولا أساس لها، ولم تؤدي إلى نتيجة إيجابية سواء للولايات المتحدة الامريكية أو إلى أي طرف في العالم” مشيرا  بقوله : “لذلك، سوف نستمر في العمل بكل بساطة وتحقيق نتائج أفضل”.

وكانت وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، أكدت أن الولايات المتحدة الأمريكية فرضت عقوبات جديدة على روسيا بهدف مواصلة الضغط على موسكو.

وجاء في بيان قسم الإعلام والمطبوعات في الوزارة بهذا الصدد: “لمواصلة الجهود لممارسة الضغط على بلدنا، قامت الولايات المتحدة بفرض عقوبات إضافية على عدد من المواطنين الروس والشركات بذريعة تورط روسيا في الأزمة الأوكرانية”.

وقال البيان: ” لا تستطيع واشنطن التخلص من الأوهام، بأنه يمكن إخافتنا من خلال رفض منح التأشيرات الأمريكية أو فرض حظر تجاري، لإجبارنا على التخلي عن المسار المستقل ضمن الساحة الدولية، والدفاع عن مصالحنا الوطنية”.

وأضاف البيان: ” إذا كانت السلطات الأمريكية تفضل فسخ الروابط الاقتصادية وغيرها مع روسيا، فمن حقها، ونحن نحتفظ بحق الرد، ومع ذلك، فقد آن الأوان لاستراتيجيين واشنطن أن يفهموا أن حملة العقوبات بلا معنى، والتي لم تقدم ولن تجلب لهم أي نتائج، ولن تؤدي إلا إلى خسائر مالية للشركات الأمريكية، فإنها تثبت للعالم بأسره عجزهم، وبطبيعة الحال، لن يكونوا قادرين على إخفاء دورهم في انقلاب الميدان في كييف وتأجيج الحرب الأهلية في أوكرانيا. “.

أحدث العناوين

شاهد لحظة تحديد إحداثيات أحد منازل صالح لقصفها من قبل التحالف

نشر الصحفي السابق في مكتب هادي أنيس منصور في الرياض صورة خطيرة تظهر لحظة تحديد إحداثيات لقصفها من قبل...

مقالات ذات صلة