بوتفليقة يتحدى ضغوطًا تطالبه بالتنحي على الفور

اخترنا لك

تحدى الرئيس الجزائري “عبد العزيز بوتفليقة”، مجددًا أمس الاثنين، الاحتجاجات الحاشدة في بلاده والتي تطالبه بتقديم استقالته على الفور، مؤكدًا تصميمه على تنفيذ خطة لانتخاب خليفة له بعد عقد مؤتمر وطني واعتماد دستور جديد للبلاد.

متابعات – الخبر اليمني:

وأعلن “بوتفليقة” الذي يحكم الجزائر منذ 20 عاما سحب ترشحه لفترة رئاسة خامسة لكنه لم يعلن تنحيه عن الحكم.

وأجل الرئيس الجزائري الانتخابات التي كان مقررا لها الشهر المقبل وهو ما يعني عمليًا أنه مدد فترة رئاسته الحالية، لكنه وعد بدستور جديد ضمن خطة للإصلاح.

وكرر بوتفليقة، في رسالة بثتها قناة النهار الخاصة، ما ذكره سابقا عن خطة لعقد مؤتمر وطني لإصلاح النظام السياسي وأن المؤتمر سيعقد قريبا.

ونقلت القناة عن بوتفليقة قوله يوم الاثنين إنه سيتم قريبا عقد ”ندوة وطنية جامعة“ لإنهاء الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد.

أحدث العناوين

Protests Calling for Operation of Aden Refineries

Dozens of Aden Refinery employees organized a protest sit-in on Monday, demanding the operation of the refineries. Local sources stated...

مقالات ذات صلة