شركة النفط تحذر من كارثة إنسانية وشيكة

اخترنا لك

حملت شركة النفط اليمنية اليوم الخميس، الأمم المتحدة والمجتمع الدولي وكافة المنظمات الحقوقية والإنسانية، المسؤولية الكاملة، عن كافة الآثار الكارثية المترتبة على احتجاز السفن النفطية من قبل التحالف، ومنع دخولها لميناء الحديدة.

صنعاء-الخبر اليمني:

وذكرت الشركة في بيان لها ان التحالف السعودي الاماراتي يُقدِم على تلك الممارسات، كوسيلة حرب للضغط والابتزاز والمتاجرة بحياة الناس ومعاناتهم، على مرأى ومسمع من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية.

وحذرت من أن استمرار احتجاز السفن النفطية ومنع دخولها لميناء الحديدة، سوف يؤدي إلى توقف نشاط جميع القطاعات الحيوية المرتبطة بحياة المواطنين، وبالأخص قطاع الصحة والمياه والصرف الصحي.

وأشارت الشركة إلى ان تلك الممارسات التعسفية سينتج عنها شلل تام في كافة مرافق الحياة المختلفة، الذي ينذر بكارثة إنسانية لم يشهد لها العالم مثيلاً على الإطلاق.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نص‏‏

وبينت ان آخر سفينة محملة بمادة الديزل وصلت لميناء الحديدة، كانت قبل أكثر من خمسين يوماً، إلا أن تلك الكمية لم تكن كافية لاستمرار نشاط القطاعات الحيوية الهامة على أكمل وجه، حسب البيان.

وتوقعت شركة النفط اليمنية توقف خدمات كافة القطاعات الحيوية بشكل كامل خلال الأيام القليلة القادمة، نتيجة عدم توفر المواد البترولية الكافية لتغطية احتياجاتها.

وجددت الشركة مطالبتها وسائل الاعلام بتوضيح حجم الكارثة الإنسانية الوشيكة، وفضح الممارسات الاجرامية التعسفية اللاأخلاقية التي لا زال يمارسها التحالف السعودي الإماراتي، إزاء احتجاز سفن المشتقات عرض البحر.

 

أحدث العناوين

كيان الاحتلال يقرر إيقاف العملية التعليمية وإغلاق المدارس اعتبارا من الليلة

أعلن كيان الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، إغلاق المدارس اعتبارا من الليلة؛ بعد تهديدات إيران بالرد على الهجوم الذي استهدف...

مقالات ذات صلة