“هادي” يؤمم قطاع النفط والمصارف في عدن لـ”الانتقالي”

اخترنا لك

انهت السعودية ، الاحد، احتكار “هادي” للمشتقات النفطية في عدن، بالتزامن مع تصريح لرئيس الانتقالي  عن تفاهمات سعودية – إماراتية جديدة، بشأن الجنوب.

خاص- الخبر اليمني:

واعلن رئيس حكومة هادي رسميا   “كسر احتكار المشتقات النفطية” في اشارة واضحة إلى سحب بساط النفط من تحت اقدام الشيخ أحمد العيسي ، نائب مدير مكتب هادي للشؤون الاقتصادية،   ونجل هادي جلال.

وجاء هذا الاعلان عقب تصاعد التوتر في المدينة، إذ واصل رئيس المجلس الانتقالي تهديداته بإجهاض اتفاق الرياض، بعد رفض مطالبه بتسليم شركة المصافي التي يديرها العيسي،  وتصاعدت تلك  التهديدات إلى تلويح بالقوة تدخل على اثرها قائد القوات السعودية بلقاءات جمعته بالزبيدي ومعين عبدالملك الذي اعلن انهاء هيمنة العيسي على قطاع المشتقات النفطية في عدن.

ويعد قطاع النفط في عدن ابرز اسباب الصراع في المدينة، إذ يحاول الانتقالي تسليم القطاع للإمارات بإرساء مناقصة توريد المشتقات النفطية على شركة الواحة كايبتال والتي عملت قبل اغسطس على توريد المشتقات النفطية بصفقة عقدها معين عبدالملك خلال زيارته لأبوظبي، واثارت هذه الزيارة مخاوف الاخوان والعيسي الذي يدفع للتحريض ضد عبدالملك.

ويعد قطاع النفط ثاني قطاع في عدن يستحوذ عليه الانتقالي بواسطة حكومة هادي التي افتتحت لتوها البنك الاهلي في عدن وفرعه في لحج وسط توقعات بفتح فروع في ابين والضالع، وهذه الخطوة اعتبرها مراقبون تمهد لإعادة البنك الذي اسس مع ظهور “جمهورية اليمن الديمقراطية”  في ستينات القرن الماضي للهيمنة على القطاع المصرفي في الجنوب وبما يخدم اجندة الانتقالي.

أحدث العناوين

سخط واسع في عدن بعد إيقاف شركة YOU

اشتكى مواطنون من أبناء مدينة من انقطاع الاتصالات بعد إقدام المجلس الانتقالي على مهاجمة أبراج شركة يو وتعطيل الشبكة. عدن-الخبر...

مقالات ذات صلة