قيادات عسكرية موالية للتحالف تعود إلى صنعاء

اخترنا لك

أعلن عدد من الضباط في القوات التابعة للسعودية في الجبهات الحدودية انشقاقهم عن اللواء السادس حرس حدود والعودة إلى صنعاء استجابة لقرار العفو العام الذي أعلنت عنه سلطة صنعاء السياسية، للمقاتلين في صفوف التحالف.

صنعاء-الخبر اليمني:

ومن أبرز العائدين قائد سرية في الكتيبة الثالثة  في اللواء العزي علي عباس الزايدي، و النقيب قايد حسن علي الحكمي، والملازم اول احمد ناصر الحكمي، إضافة إلى كل من :الجندي محمد عبدالله الحكمي، والجندي عبدالباري محمدالوصابي ، والجندي طه عبدالكريم الحكمي، والجندي علي ناصر حيدر الثلاثي.

وقال العائدون في تصريحات للخبر اليمني إن سبب انشقاقهم هو رفضهم للإهانة التي يتعرض لها المقاتلون مع السعودية من قبل الجيش السعودي، حيث يتم معاملتهم ومخاطبتهم على أنهم مرتزقة، كما يتعرض الجرحى في المعارك لمعاملة سيئة، أبرزها أنهم يتركون لينزفوا حتى الموت.

ودعا المنشقون من تبقى في صفوف القتال مع التحالف إلى العودة إلى ما وصفوه بـ “حضن الوطن”.

وتجاوز عدد العائدين الى صنعاء من صفوف القوات الموالية للتحالف خلال العام الجاري أكثر من 3000 عائد.

أحدث العناوين

هل تنجح الولايات المتحدة في تسوية تركيا بالأرض؟

"البازار التركي" القائم لتحديد ثمن انضمام فنلندا والسويد إلى حلف الناتو. في 19 مايو، عُقد اجتماع بين وزير الخارجية...

مقالات ذات صلة