تلويح سعودي بـقميص بن حبريش لطرد هادي من الهضبة النفطية في حضرموت

اخترنا لك

شهدت مدينة سيئون، اخر معاقل الشرعية في حضرموت، الاحد، فعالية شعبية بذكرى مقتل ابرز مشايخها برصاص قوات هادي عام 2013م

تأتي هذه الفعالية التي تنظم لأول مرة  منذ 7 سنوات، في الهضبة النفطية  بالتزامن مع  ضغوط التحالف لإنهاء سيطرة قوات هادي في هذه المنطقة  المتاخمة للحدود السعودية.

خاص- الخبر اليمني:

واقيمت الفعالية في ساحة قصر سيئون، في  غياب لقيادات الانتقالي ومقاطعة مسؤولي هادي باستثناء الحضارم منهم.

كما تضمنت انشطة رياضية وثقافية، و كلمات للمشاركين، ابرزهم وكيل محافظة حضرموت عبدالهادي التميمي للتأكيد على ضرورة اخلاء  وادي حضرموت من القوات العسكرية، وتوجيه رسائل أنها لا تتبع “الشرق ولا الغرب” في اشارة للانتقالي و هادي.

واعتبر التميمي الاحتفال تجسيدا للوحدة الحضرمية، مشيرا إلى أن مقتل بن حبريش في 2013 اشعل الغضب الشعبي وانه حان الوقت لرفع  ما وصفه بالظلم والمعانة عن اهالي حضرموت.

وجدد التميمي مطالبته للقوى الحضرمية بالتمسك بهوية وحقوق حضرموت في اشارة إلى  المطالب التي طرحت سابقا بتسمية “اقليم حضرموت”.

من جانبه، وصف عمرو بن حبريش، رئيس حلف القبائل، اكبر تكتل قبلي موالي للسعودية، ما تشهده حضرموت منذ مقتل والده بـ”الكفاح الوطني”.

ولم يكشف بن حبريش اسباب تغيبه عن حضور الاحتفالية رغم وجوده في حضرموت. وتوعد بن حبريش في كلمة قرئت بالإنابة بتحقيق مطالب ابناء حضرموت وعدم التراجع عنها مطالبا في الوقت ذاته بإصلاح المنظومة الامنية في حضرموت.

ومنذ مقتل الشيخ بن حبريش في 2013 على ايدي نقطة تابعة لقوات المنطقة العسكرية الاولى ، المحسوبة على علي محسن، حرص الحضارم على احياء الفعالية خارج مناطق انتشار قواته في الوادي، لكن هذه المرة تشير إلى وجود ضوء اخضر سعودي خصوصا في ظل مساعي الرياض لتنفيذ اتفاق الرياض مع الانتقالي والذي يسمح لها بإقصاء كافة التيارات السياسية والعسكرية والاستحواذ على مقدرات اليمن من النفط والغاز.

أحدث العناوين

اليدومي ينجح في مغادرة إقامته الجبرية في الرياض

نجح رئيس الهيئة العليا لحزب الإصلاح محمد اليدومي في مغادرة مقر إقامته الجبرية في السعودية. متابعات-الخبر اليمني: وظهر اليدومي  في العاصمة...

مقالات ذات صلة