الانتقالي يحتجز جرحى الإصلاح بتعز والأخير يرد بإفشال دوري المهرة

اخترنا لك

اتسعت رقعة الصراع بين اطراف ما تسمى بـ”الشرعية”، السبت، جنوب وشرق اليمن  مما يلقي بمزيد من الأعباء على كاهل المواطنين في تلك المناطق.

خاص – الخبر اليمني:

في عدن، أفادت وسائل اعلام الإصلاح باحتجاز  فصائل الانتقالي نحو 50 جريح من مقاتلي الحزب كانوا في طريقهم من تعز  إلى المهرة المحاذية للعلاج في الخارج.

وقام مسلحو الانتقالي في نقطة العلم عند المدخل الشرقي لعدن  بإعادة الجرحى “مبتوري الأطراف” إلى حدود تعز مع محافظة لحج ومنعهم من دخول الجنوب.

والمحت مصادر  في الانتقالي إلى وجود توجيهات سعودية بإعادة الجرحى الذين يتبعون حمود المخلافي كونهم كانوا في طريقهم للعلاج على حساب تركيا وقطر في سلطنة عمان.

في المقابل، وجه وزير الإصلاح في حكومة هادي  مذكرة إلى مكتب الرياضة في المهرة والسلطة المحلية هناك يطالبهم بمنع إقامة دوري رياضي كان يسعى الانتقالي لتنظيمه في المهرة في إطار تحركاته للتغلغل مجتمعيا في هذه المحافظة التي يسعى المجلس للتوسع فيها في ظل رفض شعبي يغذيه الإصلاح والدعم الامارات للانتقالي في المحافظة المحاذية لسلطنة عمان.

ومن شأن  هذه الخطوات اغراق هذه المحافظات بمزيد من الاقتتال بين الأطراف المحلية بالوكالة مما يفاقم معانة المواطنين الحالية والمتزايدة منذ بدء الحرب في العام 2015.

أحدث العناوين

اليدومي ينجح في مغادرة إقامته الجبرية في الرياض

نجح رئيس الهيئة العليا لحزب الإصلاح محمد اليدومي في مغادرة مقر إقامته الجبرية في السعودية. متابعات-الخبر اليمني: وظهر اليدومي  في العاصمة...

مقالات ذات صلة