استنفار أممي بعد مهاجمة الانتقالي لحكومة هادي بعدن

اخترنا لك

شهدت عدن، الاحد، تحركات أممية  بالتزامن مع تصعيد للمجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا ضد حكومة هادي عسكريا وفي خطوة قد تنسف اتفاق الرياض.

خاص – الخبر اليمني:

والتقى مدير مكتب المبعوث الأممي في عدن ب بالقائم باعمال قيادة الانتقالي في المدينة فضل الجعدي، وذكرت وسائل إعلام الانتقالي أن النقاش تركز حول استكمال تنفيذ بنود اتفاق الرياض الموقع مع الإصلاح وهادي وما وصفتها بالعراقيل التي تهدف لتفجير الوضع.

وجاءت الزيارة بالتزامن مع هجمات لفصائل المجلس احدها استهدفت المؤسسات القضائية بما فيها  وزارة العدل والأخرى وزارات كالتربية والتعليم.

وقالت مصادر محلية إن فصائل الانتقالي اقتحمت في وقت سابق مقرات النيابة والقضاء الأعلى ووزارة العدل وفرضت اضراب  دعا له نادي القضاة الجنوبي التابع للانتقالي بالقوة.

ولم تعرف مطالب الانتقالي الذي  حصل على امر قضائي يقضي بإلغاء تعيين هادي نائب عام جديد ، لكن توقيت اقتحام مجمع القضاء تزامن مع اقتحام فصائل المجلس وزارات أبرزها التربية والتعليم وأخرى وهو ما يشير إلى الانتقالي  الذي أنهى وفده زيارة لروسيا اعلان خلالها التنصل عن اتفاق الرياض والعودة للمطالبة باستعادة الدولة يسعى للتصعيد في وجه اتفاق الرياض في ظل التحركات الدولية للسلام ضمن خطة ضغط تستهدف   الحصول على مقاعد في وفد هادي للمفاوضات.

أحدث العناوين

كرمان: الحوثيون سيستولون على كامل اليمن خلال فترة وجيزة

قالت الناشطة والقيادية الإصلاحية توكل كرمان، الخميس، إن قوات صنعاء ستستولي على كامل اليمن خلال فترة وجيزة من صعدة...

مقالات ذات صلة