تحجيم غارات التحالف على اليمن

اخترنا لك

تراجعت  الغارات التي تشنها طائرات  التحالف السعودي- الاماراتي على اليمن خلال الساعات مع استمرار العمليات الجوية لصنعاء في استهدف قواعده جنوب السعودية ما يشير إلى نجاح في تحييد الطيران الحربي للتحالف.

خاص – الخبر اليمني:

وكشفت مصادر محلية في مأرب، التي ظلت خلال الأيام الماضية، تتعرض لغارات مكثفة وصلت حد 30 غارة كمتوسط يومي ، عن تراجع الغارات اليومية  خلال الساعات الـ24 الماضية  إلى ما دون العشر  على الرغم من استقرار تقدم قوات صنعاء صوب المدينة اخر معاقل الفصائل الموالية للسعودية وسط احتدام للمعارك اليومية.

وجاء التراجع مع تكثيف قوات صنعاء هجماتها الجوية على مركز عمليات التحالف جنوب المملكة.

واعلن المتحدث باسم قوات صنعاء العميد يحي سريع  تنفيذ هجوم جوي صباح اليوم على قاعدة الملك خالد بمنطقة خميس مشيط يعد الثاني الذي تعترف به صنعاء خلال اقل من 24 ساعة.

ونفذ الهجوم بطائرة مسيرة نوع كي تو، وفق للعميد سريع.

وقد أكد ناطق التحالف تركي المالكي في بيان له الهجوم الذي يعد الثالث، احدهما قال المالكي انه تم بصاروخين بالستين ولم تتبناه صنعاء رسميا.

واستهداف قاعدة الملك خالد  المستمر منذ أيام يشير إلى أن استراتيجية صنعاء  الجديدة نجحت في تحجيم طائرات التحالف باعتبار هذه القاعدة التي تعد مركز عمليات رئيسية للتحالف في حربه على اليمن منذ العام 2015 تشكل أيضا قاعدة لانطلاق الطائرات المقاتلة صوب اليمن كونها تعد الأقرب ببعدها عن الأراضي اليمنية باقل من 100 كيلو ناهيك عن اعتبارها مركز عمليات القوات السعودية في المنطقة الجنوبية.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة