الانتقالي يواصل تأميم عدن بفساد “معين”

اخترنا لك

واصل المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا جنوب اليمن، الأربعاء، استكمال سيطرته على مؤسسات الدولة في عدن على واقع ابتزاز رئيس حكومة هادي بصفقات فساد.

خاص – الخبر اليمني:

وسيطرت فصائل الانتقالي في وقت سابق اليوم على مقر صحيفة الثورة الرسمية والتابعة لهادي في عدن.

وقالت مصادر محلية إن عناصر الانتقالي اعترضوا صباحا مدير التحرير وموظفي الصحيفة أمام مقر المؤسسة في مديرية خورمكسر ومنعوهم من الدخول.

والثورة ثاني مؤسسة إعلامية تابعة لحكومة هادي يتم الاستيلاء عليها من قبل الانتقالي في أقل من أسبوع بعد سيطرته على مقرين لوكالة سبأ وتأميمهما لصالح الدولة الجديدة في المدينة.

في السياق، أصدر وزير النقل في حكومة هادي، عبدالسلام حميد، والمحسوب على الانتقالي، قرار بتغيير نائب مدير أمن مطار عدن الدولي التابع لهادي.

وتضمن قرار الوزير حميد تعيين القيادي في الانتقالي وضاح الهيثمي كنائب للشؤون المالية والإدارية في المطار ما يعني أحكام المجلس قبضته على موارد طيران اليمنية فعليا.

وتعد الخطوات الجديدة للانتقالي ضمن سلسلة تحركات يهدف من خلالها لتثبيت سلطته على المدينة تحسبا لقرارات تصعيد ضد هادي مع تعثر انطلاق مفاوضات الرياض الجديدة والتي يطمح الانتقالي لتحقيق مكاسب  منها خصوصا ما يتعلق بابتلاع مزيد من المحافظات الجنوبية عبر تعيين سلطات جديدة على حساب هادي والإصلاح.

ويتخذ الانتقالي حاليا من صفقات فساد لرئيس حكومة هادي معين عبدالملك كصك لإخراس الأخير عن تحركاته الجديدة ، حيث واصل المجلس نشر مزيد من الوثائق عن فساد معين وهذه المرة حول صفقة بناء محطة توليد كهرباء من قبل شركة بترومسيلة في عدن بقيمة 250 ميجاوات، ليتبين لاحقا باستحالة تشغيل المحطة الجديدة عبر الشبكة الحالية ما يعني نهب الـ250 مليون دولار التي خصصت لبناء المحطة.

ويعد ملف الكهرباء الأكثر فسادا في عدن نظرا لحجم العائدات وسباق اطراف محلية وإقليمية للاستحواذ عليه بعد أن تم فصله عن رجل هادي ومدير أعمال أحمد العيسي بمعركة دفعت الامارات ثمنه كبيرا.

أحدث العناوين

المنتخب اليمني الأول يودع كأس العرب من الدور التمهيدي

حجز منتخب موريتانيا مقعده في بطولة كأس العرب، بعد فوزه على منتخبنا اليمني بثنائية دون رد في الدور التمهيدي...

مقالات ذات صلة