استنفار عسكري أمريكي – فرنسي في بحر العرب مع اقتراب الحوثيين من قطع أهم مواردهم النفطية في اليمن

اخترنا لك

أجرت القوات الامريكية والفرنسية، الثلاثاء، مناورات عسكرية مشتركة لأول مرة في بحر العرب، قبالة السواحل الشرقية لليمن، بالتزامن مع اقتراب الحوثيين من أهم  المناطق النفطية شرق البلاد والتي تديريها شركات نفطية من البلدين.

خاص – الخبر اليمني:

ونشرت القيادة المركزية للجيش الأمريكي في صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لبوارج حربية خلال ابحارها  في بحر العرب قبالة شواطئ اليمن.

وأفادت القيادة الامريكية بأن المناورة تمت مع التحام الفرقاطة  الفرنسية “لانغدوك ” بحاملة الطائرات الامريكية “رونالد ريغان” ومدمرة الصواريخ الامريكية الموجهة “هيلسي”.

ولم تحدد الولايات المتحدة الهدف من هذه المناورة العسكرية، لكن توقيتها يشير إلى تصاعد المخاوف الامريكية – الفرنسية من تقدم لقوات صنعاء التي تستعد لدخول مدينة مأرب صوب محافظة شوبة مع وصول طلائع قواته إلى مديرية بيحان حيث تدير شركة هنت الامريكية ابرز الحقول النفطية في القطاع 19 بمنطقة عسيلان، ناهيك عن  شركة توتال الفرنسية التي تدير شركة بلحاف، أكبر منشاة لإنتاج الغاز المسال في اليمن، وسط مؤشرات عن تدخل مباشر في المعارك المتوقع اندلاعها هناك.

أحدث العناوين

تواصل أزمة المياه بعدن والمواطنون يشكون تبعاتها

يواصل عددٌ من مواطني محافظة عدن أقصى الجنوب اليمني  تقديم الشكاوى إلى مؤسسات المياه الحكومية في المحافظة مؤكدين إضرار...

مقالات ذات صلة