تواصل حالة الإنفلات الأمني بحضرموت

اخترنا لك

تواصلت حالة الانفلات الأمني الحاد في عدد من مديريات محافظة حضرموت التي تتقاسم السيطرة عليها قوات حكومة المنتهية ولايته عبد ربه منصور هادي و فصائل مسلحة وقبلية تدين بالولاء للمجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا و في ظل عجز هذه المكونات عن معالجة المشكلة التي يدفع المواطن تبعاتها.

الخبر اليمني ــ خاص

وجاء تواصل حالة الانفلات الأمني بمحافظة حضرموت نتيجة تشتت ولاء المؤسسة الأمنية بين المكونات السابقة وتعطل دور مراكز الأمن و مناطقه الأمنية في عدد من مديريات المحافظة.

وتشهد عدد من أحياء مديريات الوادي و الساحل و الصحراء بحضرموت حضورا دائما للجماعات المسلحة ومظاهر الجريمة المنظمة من قتل وتهريب و تجارة للممنوعات.

و يشكو سكان هذه الأحياء بشكل متواصل غياب الأمن في ظل الاشتباكات المسلحة التي تحدث بين الفينة والأخرى بين مكونات حكومة هادي و قوى الانتقالي داخل الأحياء المدنية.

و تخرج في المحافظة بشكل دائم مظاهرات شعبية تطالب بسرعة معالجة الملف الأمني بحضرموت و ملفات خدمية أخرى.

أحدث العناوين

اتّهامات لـ “معين عبد الملك” بالاستحواذ على قطاع “تجارة المكيفات” بعدن

وجه عددٌ من تجار محافظة عدن اتّهامات لرئيس الحكومة اليمنية الموالية للتحالف "معين عبد الملك" بالاستحواذ على قطاع "تجارة...

مقالات ذات صلة