الحوثي: أقيم العرس الجماعي الأكبر في ذروة التحديات “والعدوان” – صور

اخترنا لك

نظمت صنعاء، الخميس، عرسا جماعيا يعتبر الأكبر في تاريخ اليمن ضم 7200 عريس وعروس، برعاية “الهيئة العامة للزكاة”، داعية إلى تيسير الزواج وخفض المهور.

صنعاء- الخبر اليمني:

وقال قائد أنصار الله في كلمة خلال العرس: “أقيم العرس الجماعي ونحن في ذروة التحديات وفي ذروة الحصار والمعاناة وفي ظل العدوان الكبير”، مشيرا إلى أن الشعب اليمني رغم ظرف الحرب والحصار إلا أنه يحافظ على مسيرة حياته في كل جوانبها وفي مقدمتها الاجتماعية.

وأشار إلى أنه فريضة الزكاة ظلت “على مدى عقود من الزمن كانت هذه الفريضة مغيّبة”، مؤكدا أن “هناك توجه للعناية بهذا الركن العظيم والحرص على أداء يطابق توجيهات الله بأمانة ومسؤولية بجمع الزكاة وصرفها على النحو الصحيح”.

وشدد الحوثي على أهميتها قائلا: “مع الاعتبارات الدينية للزكاة فإن لها قيمة إنسانية وذات أثر إيجابي على المستوى الاجتماعي والأمن والاستقرار”.

ودعا قائد أنصار الله إلى  “تيسير الزواج وتخفيض تكاليفه وتمكين الملايين من الزواج “، مضيفا “لا داعي لأن تكون نسبة المهور مرتفعة والشروط والتكاليف لأنها تشكل عائقًا أمام ضرورة اجتماعية وهي الزواج”.

وفي الفعالية التي حضرها كبار مسؤولي صنعاء أكد رئيس الهيئة شمسان أبو نشطان، أنهم حرصوا على “اختيار المستهدفين وفق معايير شرعية من الأشخاص الأشد فقراً ممن أرهقتهم أعباء الزمن والفقر والعوز ولم يستطيعوا الزواج وتجاوزت أعمار بعضهم 47 عاماً”.

وأشاد أبو نشطان بدور المزكين من رجال المال والأعمال ومبادرتهم في تسليم الزكاة، ليكونوا شركاء في مثل هذه المشاريع الخيرية والإنسانية وصرف الزكاة في مصارفها الشرعية الثمانية.

 

قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص واحد‏، ‏‏وقوف‏، ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏نص‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٦‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نص‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏نصب تذكاري‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏ و‏نصب تذكاري‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

أحدث العناوين

Houthis Vow More Strategic, Vital Targets in UAE’s Depth

Ali Al-Qahoum, a member of the Political Bureau of Ansarullah, said on Wednesday the response and deterrence equation would...

مقالات ذات صلة