تعلق خليجي بـ”الحوثيين” لإنقاذ “الرياض” وضغوط أمريكية جديدة على “إيران”

اخترنا لك

شهدت الساعات الأخيرة تحركات دولية وإقليمية في الملف اليمني مع استمرار مشاورات  اليمن في الرياض بغياب الكتلة الأقوى  وسط محاولات  مستميتة لإنقاذه في ظل مؤشرات موته السريري.

خاص – الخبر اليمني:

على الصعيد الدبلوماسي ، قال الأمين العام المساعد لمجلس التعاون الخليجي، وفق ما نقلته عنه صحيفة اندبندنت البريطانية، أنهم بانتظار موقف من وصفهم بـ”الحوثيين” للمشاركة في المشاورات التي انطلقت الأربعاء بعد تأجيل ليوم كامل.

هذه التصريحات تزامنت مع تكثيف امين عام المجلس نائف الحجرف لقاءاته بمبعوثي اليمن، حيث التقى خلال الساعات الماضية  بالمبعوثين الاممي والسويدي لدى اليمن، في حين أفادت  وسائل اعلام بإبلاغه المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ  بضرورة تكثيف الجهود للتوصل إلى حل لما وصفه بـ”النزاع” في اليمن واستثمار مشاورات الرياض.

كما تاتي التحركات بموازاة ضغوط أمريكية  مع عودتها للاستعراض مجددا بقاذفات القنابل الاستراتيجية “بي -52” في سماء الخليج  بالتزامن مع تصعيد ضد ايران  بفرض عقوبات جديدة على كيانات وشركات تجارية على الرغم من مؤشرات  الاقتراب من العودة إلى الاتفاق النووي.

وكان وزير الخارجية الإيراني  قال في تصريح سابق إن السعودية  طلبت منهم الوساطة  لدى “الحوثيين” واصفا مطالبها بمحاولة الحصول على ما عجزت عن تحقيقه بالحرب.

التطورات  الجارية والتي تاتي بموازاة اتصالات إقليمية  اخرى في محاولة للدفع  بمفاوضات شاملة، تعكس حجم الورطة الخليجية بإعلان مشاورات الرياض  والتي تم تسليم دفتها لاحقا للمبعوثين الأمريكي والاممي إلى اليمن في محاولة لتعليق الفشل عليهما ، وهي مؤشر على محاولة تلك الأطراف الخروج من المأزق ولو  باقتناص موافقة مبدئية من صنعاء.

أحدث العناوين

التحديث الأخير لأسعار الصرف بصنعاء وعدن السبت – 26/11/2022

الريال اليمني مقابل الدولار صنعاء شراء = 560 ريال بيع = 561 ريال عدن شراء = 1095 ريال بيع = 1115 ريال الريال اليمني مقابل السعودي صنعاء شراء...

مقالات ذات صلة