الإمارات تكشف ترتيبات لاجتياح عسكري للمهرة وحضرموت

اخترنا لك

كشفت الإمارات، الخميس، عن ترتيبات لاجتياح عسكري لآخر معاقل الإصلاح شرقي اليمن، يتزامن ذلك مع تصاعد التوتر في محافظتي حضرموت والمهرة.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت صحيفة “العرب” الممولة من أبو ظبي نقلا عن مصادر لم تسميها قولها إن المحافظتين الاستراتيجيتين تشهدان تحركات شعبية  وسياسية تسبق المعركة النهائية، مشيرة إلى أن الانتقالي يحاول حاليا اسقاط سيناريو أبين عبر استقطاب قيادات عسكرية جنوبية متحالفة مع الإصلاح، لكن الوضع يختلف هناك ما قد يدفع لتكرار سيناريو شبوة في إشارة إلى اجتياح عسكري.

وتوقعت الصحيفة بأن تكون معركة المهرة الأصعب نظرا لما وصفته بالحراك العسكري لعلي الحريزي الذي زعمت أنه مدعوم من عمان.

كما أشارت إلى أنه في حال التصعيد بحضرموت سيصدر قرار من المجلس الرئاسي بإخراج العسكرية الأولى.

وتشهد حضرموت والمهرة تحركات شعبية برزت بالمظاهرات التي يدفع بها الانتقالي لاستعراض شعبيته إضافة إلى المسار السياسي الذي يعكف عليه المجلس عبر فتح قنوات اتصال مع خصومه  بغية تحييد الإصلاح قبل عملية عسكرية باتت  واضحة مع نقل المزيد من التعزيزات إلى تخوم وادي حضرموت ناهيك عن استقطاب الوية الجيش كما حصل في المهرة وتحديدا الوحدات الجنوبية.

أحدث العناوين

Shabwa: Uprising Against UAE Authorities

The first societal uprising against the UAE authorities took place in Shabwa province, eastern Yemen, Yemen press agency reported...

مقالات ذات صلة