السعودية توقع بروسيا مجددا

اخترنا لك

أوقعت السعودية، الخميس، بروسيا بعد لعبها دورين في  لعبة  الصراع الأمريكي – الروسي.

خاص – الخبر اليمني:

وكشفت مصادر دبلوماسية، بأن خلافات غربية – سعودية سبقت جلسة مجلس الأمن الأخير بشأن اليمن، مشيرة إلى أن السعودية قدمت للغرب وعود بتامين امدادات الطاقة بسعر خاص في حين وعدت الروس  بخفض انتاج لنفط  مقابل عدم الاعتراض على مشروع بيان تم تمريره ضد  من تصفهم بـ”الحوثيين”.

وكان بيان مجلس الأمن الأخير ظهر منحازا بشكل كلي للتحالف الذي تقوده السعودية في حربها على اليمن منذ 8 سنوات، وهذه المرة التي لم تعترض فيها روسيا على مشروع القرار المنحاز.

وتتزامن التطورات الأخيرة مع دخول السعودية على خط الصراع بين الغرب وروسيا، اذ أعلنت خفض انتاج أوبك  وهو مطلب روسي بهدف رفع أسعار النفط عالميا نكاية بالغرب والولايات المتحدة في الوقت الذي  تحدث فيه مسؤولين سعوديين وأمريكيين عن اتفاق بين الطرفين على ضمان امدادات النفط وخفض سعره.

وتحاول السعودية استثمار الصراع بين القوى الكبرى لتمرير أجندتها بالدفع نحو مزيد من الحصار والحرب على اليمن.

أحدث العناوين

البركاني يعرض من تعز تحالف للإطاحة بالرئاسي

هاجم  سلطان البركاني، رئيس البرلمان الموالي للتحالف ، السبت،   المجلس الرئاسي  لأول مرة منذ تشكيل المجلس قبل  7 اشهر...

مقالات ذات صلة