تصاعد وتيرة التغيير الديمغرافي في الساحل الغربي

اخترنا لك

واصلت المليشيات المتمركزة جنوب مدينة الحديدة، الثلاثاء، حملة التنكيل بالأهالي هناك ضمن مخطط تغيير ديمغرافي  واسع يتم ترتيبه  على الساحل الغربي لليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وشنت الفصائل التابعة لطارق صالح، نجل شقيق الرئيس الأسبق، هجوم جديد على سكان مدينة الخوخة.

وأفادت مصادر إعلامية وحقوقية بأن اطقم بقودها  الضابط المقرب من طارق،  فائز الوصابي، اقتحمت منزل امراة وباشرت بالاعتداء عليها واقتيادها إلى جهة مجهولة قبل اطلاق سراحها بعد  تدمير المنزل المبني من سعف النخيل.

والاعتداء على السكان المحليين في الخوخة يعد الثالث منذ زيارة طارق صالح للمدينة في إطار مساعيه ضمها إلى اقليمه  المرتقب  في باب المندب وأن تغيرت اساليبه، حيث سبق وأن  تعرضت مخيمات النازحين في المديرية لحريقين  متتالين في غضون الأسابيع القليلة الماضية في حين تحدثت  نازحات في مقاطع تداولها حقوقيين عن توزيع منشطات جنسية واجبارهن على ممارسة الجنس ..

والخوخة واحدة من عدة مديريات  جنوب الساحل الغربي يدفع طارق حاليا بكل ثقله لضمها إلى اقليم في باب المندب يمتد من جنوب الحديدة حتى الحجرية بريف تعز وصولا إلى الصبيحة ومرورا بمديريات المخا وموزع والوازعية وذوباب ، ويخضع لطارق بدعم اقليمي ودولي يهدف  لفصل اهم الممرات الملاحية في مضيق باب المندب عن اليمن وبما يخدم اجندة ومصالح اقليمية ودولية.

أحدث العناوين

ريال مدريد يتغلب على فالنسيا بهدفين نظيفين

تغلب ريال مدريد على ضيفه فالنسيا (2-0) مساء الخميس، في لقاء مؤجل عن الجولة ال17 من الليجا، على ملعب...

مقالات ذات صلة