اغراق امريكي للمساعدات وترتيب إسرائيلي لقطع اخر شرايينها .. ضغوط على المقاومة مع افشالها هروبهما

اخترنا لك

بدأت الولايات المتحدة والاحتلال الإسرائيلي، السبت، مخطط اطباق الحصار على قطاع غزة مجددا ما يهدد بكارثة إنسانية .. يتزامن ذلك مع محاولتهما الهروب من الضغوط الداخلية والخارجية إلى مفاوضات جديدة.

خاص – الخبر اليمني:

وأعلنت الولايات المتحدة جنوح 4 سفن مساعدات عن ساحل غزة .. والاعلان الأمريكي يأتي بعد يوم على زعم انهيار الرصيف البحري الذي انشاته واشنطن لإدخال المساعدات قبل أيام وانجراف أجزاء منه إلى الموانئ الإسرائيلية.

وتأتي هذه التطورات بالتوازي مع رفض الاحتلال دخول المساعدات الغذائية عبر معبر كرم ابوسالم او رفح ، وسط تفاقم الازمة الإنسانية في القطاع مع تحذير الوكالات الأممية من  مجاعة جديدة تهدد الملايين في ارجائه.

ولم تقتصر هذه التحركات على منع دخول المساعدات الغذائية إلى غزة سواء من قبل الأمريكيين او الإسرائيليين بل طالت إلى قرار الاحتلال تمهيد لاستهداف شاحنات المساعدات الغذائية مع بدئه مناقشة مشروع قرار تصنيف وكالة “الأونروا” التي تشرف على المساعدات منظمة إرهابية.

وتهدف هذه التحركات من حيث التوقيت، بحسب خبراء ،  إلى الضغط على المقاومة الفلسطينية للعودة إلى طاولة المفاوضات  التي يسعى الاحتلال والولايات المتحدة استئنافها من جديد  بغية الهرب من الضغوط الداخلية حيث يتظاهر المئات للمطالبة بصفقة تبادل اسرى ناهيك عن الخلافات داخل قادة الحرب ناهيك  عن الضغوط الخارجية المتمثلة بقرار محكمة العدل الدولية وقف الحرب على رفح وتلويح الجنايات الدولية بإصدار مذكرة اعتقال بق قادة الاحتلال الإسرائيلي.

أحدث العناوين

صنعاء| “شبكة الجواسيس الأمريكية” تكشف كيف استهدفت القطاع الاقتصادي اليمني

كشفت اعترافات بثتها وسائل إعلام صنعاء لشبكة "الجواسيس الأميركية والإسرائيلية"، حجم استهداف القطاع الاقتصادي اليمني منذ سنوات، عبر تنفيذ...

مقالات ذات صلة