“لافروف” يتوعد بسحق ما تبقى من داعش في سوريا

اخترنا لك

الخبر اليمني/ متابعات:

توعد  وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف تنظيم داعش الارهابي بالقضاء عليه إلى جانب سوريا إذا حاول رفع رأسه من جديد في سوريا.

وأكد “لارفروف” أن القوات الروسية المتبقية في سوريا ستساعد حكومة البلاد في إحباط محاولات “داعش” استعادة قوته.

وقال لافروف، في مقابلة تلفزيونية “في حال سعى داعش، الذي يستمر بالتواجد في المنطقة على شكل فصائل متفرقة، رغم أنه تكبد هزيمة بشأن مخططاته لإقامة دولة الخلافة، إلى رفع رأسه من جديد، فإن المجموعة المتبقية من قواتنا في قاعدة حميميم ستساعد، بالطبع، الجيش السوري في التصدي لهذه المحاولات”.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن، يوم 6 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، عن تحقيق الانتصار العسكري على تنظيم “داعش”، الإرهابي ، في سائر الأراضي السورية، وأمر في الـ 11 من الشهر ذاته، ببدء سحب القوات الروسية من البلاد.

وتمّت عملية سحب الجزء الأكبر من القوات الروسية من سوريا يوم 22 كانون الأول/ ديسمبر، لكن بعض المجموعات، منها 3 كتائب للشرطة العسكرية وعناصر مركز مصالحة أطراف الأزمة والوحدات في قاعدتي حميميم وطرطوس، ستبقى في البلاد وفقا للاتفاقات بين موسكو ودمشق.

 

أحدث العناوين

جباري: الرياض لا تتعامل باحترام إلا مع من يتعامل معهم بالقوة

قال نائب رئيس مجلس النواب في سلطة الشرعية عبدالعزيز جباري إن الشخصيات الموجودة في مجلس القيادة الرئاسي شخصيات معينة،...

مقالات ذات صلة